الإثنين , يونيو 25 2018
الرئيسية / الأخبار / المدرسة السعودية في إسلام آباد تكرم الدارسين بدورة اللغة العربية

المدرسة السعودية في إسلام آباد تكرم الدارسين بدورة اللغة العربية

كرمت المدرسة السعودية التابعة لسفارة خادم الحرمين الشريفين بجمهورية باكستان الإسلامية الدارسين بـ"دورة اللغة العربية للناطقين بغيرها" في دورتها الأولى، وذلك خلال حفل أقامته بمقرها في العاصمة إسلام آباد تحت رعاية كريمة من سفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان؛ رئيس مجلس إدارة المدرسة السعودية في باكستان نواف بن سعيد المالكي.

وأوضح مدير المدرسة د.مبارك العنزي في كلمة بالحفل أن برنامج اللغة العربية للناطقين بغيرها جاء بمبادرة من المدرسة ضمن رؤية المملكة في نشر اللغة العربية عبر أرجاء العالم،

مشيرا إلى الدور الريادي الذي تؤديه المملكة العربية السعودية في المحافظة على اللغة العربية الرصينة ونشرها وتعليمها، وأشاد بجهود السفير المالكي ودعمه لبرنامج تعليم اللغة العربية، ورعايته المستمرة لأنشطة المدرسة المختلفة، مما كان له الأثر الطيب في تحسين مستوى التحصيل العلمي لدى الطلبة والطالبات، وفي الختام شكر السفير المالكي القائمين على هذا البرنامج، وكل من جعله واقعاً ملموساً، متمنياً للمتخرجين من دورته الأولى النجاح والتوفيق ، وسلط الضوء على أهمية اللغة العربية قائلاً إنها لغة القرآن الكريم ولغة أهل الجنة، ولا تستقيم أغلب العبادات إلا بها، مضيفاً أن اللغة العربية من أكثر اللغات تحدثاً وانتشاراً في العالم.

وتخلل الحفل عدد من الفقرات والأنشطة تعكس نجاح أهداف برنامج تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، بما في ذلك حوار بين الطلبة والطالبات باللغة العربية، وإلقاء الأناشيد، وتقديم عرض مرئي عن مراحل البرنامج، وتوزيع الشهادات على الدارسين، وإعلان السفير عن منح تأشيرة عمرة مجانية لإحدى الدارسات في البرنامج والبالغ عمرها 82 عاما.