الجمعة , فبراير 23 2018
الرئيسية / الأخبار / «الإسكان» و«العقاري» يطلقان أولى دفعات «سكني 2018» بـ 19481 وحدة سكنية وأرض وتمويل

«الإسكان» و«العقاري» يطلقان أولى دفعات «سكني 2018» بـ 19481 وحدة سكنية وأرض وتمويل

كشف صندوق التنمية العقارية عن تحركات جادة يجريها "الصندوق" مع مسؤولين في مؤسسة النقد والجهات الممولة للقروض العقارية سواء "البنوك أو شركات التمويل العقاري"، وذلك لحل مشكلة عدم أحقية المواطن في دعم الـ500 ألف ريال والتي تخفضها وتمارسها الجهات الممولة بناء على مرتب المستفيد.

وقال المشرف العام على صندوق التنمية العقارية خالد العمودي في رده على سؤال لـ"الرياض": "نعمل على تجاوز هذه التحديات، وهناك التزام على المواطن، وبعض الحلول غير متوفرة لدى القطاع المصرفي، ونحن أوضحنا بعض الفرص والحلول مع القطاع المصرفي ومؤسسة النقد ونعمل على تمكين المواطن من هذه الحلول والتي تساعده في الحصول على الـ500 ألف ريال، ومتفائلين في تجاوز هذه المشكلة في العام الجاري 2018م وزيادة نسبة رضا المواطن في هذا الجانب". وفي سؤال لـ"الرياض" حول موعد إطلاق منتج البناء الذاتي أكد العمودي أنه سيكون خلال الربع الأول من العام الجاري 2018م".

وكانت وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية أطلقت أمس أولى دفعات برنامج "سكني" 2018م، بإجمالي قدره 19481 منتجاً سكنياً وتمويلياً تتوزع على جميع مناطق المملكة، وذلك ضمن مستهدفات برنامج العام الجاري.

وفصّلت الوزارة، خلال مؤتمر صحافي عقد بهذه المناسبة، المنتجات السكنية وتوزيعها الجغرافي، حيث خصصت 6681 وحدة سكنية من خلال برنامج البيع على الخارطة "وافي" بالشراكة مع المطوّرين العقاريين، موزعة كالتالي: منطقة الرياض 505 وحدات سكنية، ومنطقة مكة المكرمة 4624 وحدة سكنية، والمنطقة الشرقية 1552 وحدة سكنية، كما تشمل الدفعة 8300 تمويلٍ مدعومٍ موزعة على مناطق المملكة بالشكل التالي: الرياض 2684، مكة المكرمة 1123، المدينة المنورة 641، القصيم 929، المنطقة الشرقية 882، عسير 645، تبوك 243، حائل 273، الحدود الشمالية 235، جازان 163، نجران 179، الباحة 151، الجوف 152، إضافة إلى توزيع الأراضي والبالغ عددها 4500 قطعة أرض في عدد من المناطق المختلفة.

وأشار المشرف العام على برنامج التطوير العقاري في الوزارة المهندس سراقة الخطيب، إلى أن المنتجات السكنية التي تم الإعلان عنها اليوم تلبّي رغبات شريحة كبيرة من الأسر السعودية من خلال إتاحة كافة الخيارات أمام المواطنين والمواطنات. وأكد الخطيب أن الوزارة ركزت في الوحدات السكنية على الجودة في البناء والسعر المناسب، حيث تتراوح أسعار الوحدات السكنية ما بين 250 ألف و700 ألف ريال.

من جهته، أكّد المشرف العام على صندوق التنمية العقارية خالد العمودي حرص الصندوق على الانتهاء من قوائم الانتظار، وأن هدف الصندوق خلال هذا العام هو خدمة 100 ألف أسرة سعودية، منوّهاً أنه تم خلال الفترة الماضية اعتماد العديد من القرارات والتي كان من ضمنها مبادرة "تحويل التمويل العقاري القائم"، والتي تمكّن المواطنين الذين لديهم قرض تمويل عقاري من البنوك التجارية الاستفادة من مبلغ التمويل المدعوم.

ودعت وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية المواطنين إلى زيارة البوابة الإلكترونية لبرنامج "سكني" sakani.housing.sa، للاطلاع على الأسماء المخصص لهم لهذا الشهر، وكذلك زيارة بوابة الدعم السكني "إسكان" eskan.gov.sa والبوابة الإلكترونية لصندوق التنمية العقارية redf.gov.sa، لاستكمال وتحديث بياناتهم ليتم خدمتهم بشكل سريع.

الخطـيب: أسعـار الوحــدات يتـــراوح بــين 250 ألــفاً و700 ألـف ريـــال

وكانت وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية قد أعلانا مطلع العام الجاري عن إطلاق المرحلة الثانية من برنامج "سكني" للعام 2018م، والتي تُعد الأعلى منذ تأسيس وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية، وتتضمن 300 ألف منتج سكني وتمويلي للتخصيص في جميع مناطق المملكة، موضحة أن المنتجات تشمل 125 ألف وحدة سكنية بالشراكة مع القطاع الخاص، و75 ألف أرض سكنية مطورة تقدم من دون مقابل، إضافة إلى 100 ألف تمويل مدعوم بالشراكة بين صندوق التنمية العقارية والبنوك والمؤسسات التمويلية.

العمـودي لـ«الرياض»: إطــلاق منتج البناء الذاتي خـلال الربع الأول من 2018م

وأكّد مدير عام صندوق التنمية العقارية والمشرف على برنامج "سكني" خالد العمودي أن المرحلة الثانية من برنامج "سكني" سيتم خلالها الإعلان عن تخصيص أكبر دفعة من المنتجات التمويلية منذ تأسيس صندوق التنمية العقارية قبل 40 عاماً، تتمثل في إعلان تخصيص 100 ألف بالشراكة مع البنوك والمؤسسات التمويلية، وتستهدف الوصول إلى خدمة 50 % من مستفيدي صندوق التنمية العقارية حتى نهاية عام 2018، مشيراً إلى أن هذه الدفعات تأتي امتداداً للمرحلة الأولى من برنامج "سكني"، والتي تم خلالها تخصيص أكثر من 282 ألف منتج سكني وتمويلي خلال عام 2017، كما تم إقرار العديد من الإجراءات لتسهيل الحصول على التمويل المناسب منها اتفاقيات البناء الذاتي التي تم اعتمادها خلال 2017.

وأشار إلى أنه سيتم أيضاً عن طريق "سكني" 2018 وبالشراكة مع القطاع الخاص تخصيص 125 ألف وحدة سكنية متنوعة المواصفات والمساحات بشكل شهري ابتداء من منتصف الشهر المقبل، وسيتم تسليمها خلال مدة لا تتجاوز 36 شهراً من توقيع العقود، كما تتضمن أيضاً تخصيص 75 ألف أرض سكنية مطورة في مختلف مناطق المملكة، مؤكداً على أن هذه المنتجات ستساهم في الإيفاء بنسبة عالية من الطلب السكني على مستوى المملكة.

وقال العمودي: "تأتي هذه المنتجات السكنية والتمويلية استمراراً للعديد من البرامج والمبادرات التي تم إطلاقها مسبقاً سعياً إلى رفع نسبة التملّك السكني، وتحقيق مزيد من الرفاه والاستقرار الاقتصادي والاجتماعي لجميع المواطنين، إضافة إلى تحقيق التوازن الأمثل بين العرض والطلب في سوق الإسكان وتنظيم وتيسير بيئة إسكانية متوازنة ومستدامة، كما أنها تسهم في وضع الحلول المناسبة لتوفير السكن الملائم لجميع المواطنين المستحقين للدعم السكني بالجودة والسعر المناسب، وبالتالي تحقيق الأهداف الإستراتيجية التي تشمل تحفيز المعروض العقاري ورفع الإنتاجية لتوفير منتجات سكنية بالسعر والجودة المناسبة، وتمكين المواطنين من الحصول على تمويل سكني مناسب، وتحسين أداء القطاع العقاري ورفع مساهمته في الناتج المحلي".

جانب من مؤتمر إطلاق الدفعة الأولى لعام 2018 من «سكني» خالد العمودي وم. سراقة الخطيب خلال المؤتمر (عدسة/ عبداللطيف الحمدان) الزميل محمد الحيدر خلال المؤتمر الصحفي