الأحد , سبتمبر 23 2018
الرئيسية / الأخبار / النهضة يحتاج حارسا أجنبيا لإنهاء الأزمة وتعاقداتهم من دون فنيين

النهضة يحتاج حارسا أجنبيا لإنهاء الأزمة وتعاقداتهم من دون فنيين

كشف المدرب الوطني للنهضة عبدالعزيز البيشي، أنه لم يتسلم مستحقاته المالية من مرتبات شهرية تصل إلى 12 شهرا، إضافة إلى بعض المميزات الأخرى في العقدين اللذين تم توقيعهما مع الإدارتين سواء السابقة أو الحالية؛ إذ وقعت عقدا آخر بعد تسلمي زمام تدريب الفريق الأول في دوري الأمير محمد بن سلمان للدرجة الأولى، وقال: "مستحقاتي لمدة أربعة أشهر كانت إبان عمل الإدارة السابقة، فيما أن هناك ثمانية رواتب لي تم الاتفاق عليها من قبل الإدارة الحالية برئاسة لطفي الدوسري، وتفكيري في الفترة الراهنة منصب على كيفية وموعد حصولي على مستحقاتي الشهرية التي صبرت عليها في فترات ماضية؛ بسبب تحجج مسؤولي النادي بالظروف المالية الصعبة التي يمر بها النادي وتغير الإدارات وغيرهما من الظروف التي تقبلتها بصدر رحب في تلك الفترة، وأنتظر أن تقوم الإدارة بتحديد موعد مناسب لي لتسليمي مرتباتي المتأخرة، وشخصيا صمت على مضض في الصبر على عدم إيفاء النادي بالعقدين الرسميين، اللذين وقعتهما مع مسؤولي النادي، وأتمنى أن يكون موعدنا قريبا مع الإخوان في الإدارة لإنهاء موضوعي المالي".

وأضاف: "تلقيت عرضين من محبي القادسية، ومن رئيس النهضة للعمل في الفئات السنية في القادسية، والعمل مع النهضة كمدرب لفريق درجة الشباب المشارك في دوري الدرجة الأولى تحت 19 سنة المستحدث من قبل الاتحاد السعودي للعبة، وفضلت عدم الرد على العرضين رغبة في دراسة جميع العروض، خصوصا أن إدارات الأندية سواء في الاتفاق أو القادسية كانت ولا تزال منشغلة بأمور التعاقدات للفريق الأول، وشخصيا مستعد للعمل في أي ناد بالشرقية، خصوصا أنه سبق لي العمل في عديد من أنديتها التي كان آخرها القادسية والنهضة، وفضلت أن أحصل على راحة حتى نهاية شهر رمضان المبارك بعد مشاركتي كمحاضر في دورتين للمدربين، التي أشرف عليهما الاتحادان الآسيوي والسعودي لكرة القدم، وأقيمت في المنطقة الشرقية، واختتمت آخر دورة منها قبل أيام بمقر نادي الخليج".

وعن تجديد إدارة النهضة عقود بعض اللاعبين ومنهم المهاجم حسن غزواني رد بالقول: "لم يطلب مني مسؤولو النادي أي تقرير عن أي لاعب شارك مع الفريق، وقد تكون للإدارة نظرة فنية في اختيارات نوعية من اللاعبين للإبقاء عليهم، وأنهم يصلحون في دوري الدرجة الأولى، وشخصيا لم أدخل مقر النهضة من يوم نهاية آخر مباراة".

ونصح البيشي مسؤولي النهضة بأن ينهوا أزمة الحراسة في الفريق من خلال التعاقد مع حارس أجنبي متمكن؛ بسبب أن 80 في المئة من أسلوب لعب أندية الدرجة الأولى يعتمد على الكرات الثابتة التي تحتاج إلى حارس متميز.