الإثنين , سبتمبر 24 2018
الرئيسية / الأخبار / مصر تحتاج لمعجزة للبقاء في المونديال وروسيا أول الصاعدين

مصر تحتاج لمعجزة للبقاء في المونديال وروسيا أول الصاعدين

خسر المنتخب المصري من نظيره الروسي بنتيجة 1 – 3 في مواجهتهما التي جرت أمس على ملعب سانت بطرسبرج في مستهل بداية الجولة الثانية من منافسات المجموعة (A) ضمن نهائيات كأس العالم. وضم المنتخب المصري في تشكيلته أمام روسيا اللاعب المصري المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح الذي واجه رقابة مستمرة من لاعب الجناح الأيسر للمنتخب الروسي يوري جيركوف، لكنه استطاع أن يسجل هدف المنتخب المصري الوحيد من ضربة جزاء احتسبها الحكم إنريكي كاسيريس في الدقيقة 73 من عمر المباراة.

وسُجل الهدف الأول للمنتخب الروسي بالخطأ من المدافع المصري أحمد فتحي، عندما سهل دخول الكرة في مرماه عند الدقيقة 47، ويعد الهدف الخامس عن طريق الخطأ في هذه البطولة، ثم أحرز اللاعب الروسي دينيس تشير يشيف الهدف الثاني لمنتخب بلاده عند الدقيقة 59، وعند الدقيقة 62 أضاف اللاعب الروسي أرتيم دزيوبا الهدف الثالث لروسيا. وحصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة لاعب خط الوسط الروسي دينيس تشيريشيف. وفي مباراة سابقة استهل المنتخب السنغالي مشواره في المونديال بالفوز على نظيره البولندي 2 – 1 على ملعب سبارتاك موسكو في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثامنة.

وتقدم المنتخب السنغالي بهدف عكسي سجله البولندي تياجو سيونيك بطريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 37.

وأضاف مباي نيانج الهدف الثاني للسنغال من خطأ دفاعي فادح في الدقيقة 60 ثم رد جرزيجورز كريتشوفياك بهدف لبولندا قبل أربع دقائق من نهاية المباراة. واعتلى المنتخب السنغالي بذلك صدارة المجموعة الثامنة برصيد ثلاث نقاط بفارق الأهداف أمام منتخب اليابان الذي تغلب في وقت سابق اليوم على كولومبيا 2 – 1.

وفي مباراة أخرى فازت اليابان 2 – 1 على عشرة من لاعبي كولومبيا في افتتاح مباريات المجموعة الثامنة لتحرز أول انتصار لمنتخب آسيوي على منافس من أمريكا الجنوبية.

وهز شينجي كاجاوا الشباك من ركلة جزاء ليمنح التقدم لليابان، وأدرك خوان كينتيرو التعادل في الدقيقة 39 بتسديدة منخفضة دقيقة من ركلة حرة لكن يويا أوساكا قفز أعلى من مراقبه ليحول كرة من ركلة ركنية بضربة رأس داخل المرمى في الدقيقة 73.

السنغال هزمت بولندا فرحة لاعبي اليابان بهزيمة كولومبيا