الأربعاء , نوفمبر 14 2018
الرئيسية / الأخبار / 40 متحدثا يمثلون 10 دول يتناولون أفكاراً وحلولاً مبتكرة في التخطيط الحضري

40 متحدثا يمثلون 10 دول يتناولون أفكاراً وحلولاً مبتكرة في التخطيط الحضري

أعلن وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية لتخطيط المدن رئيس اللجنة المنظمة لمنتدى التخطيط الحضري السعودي الثاني الدكتور عبدالرحمن بن حسن ال الشيخ عن مشاركة 40 متحدثا في 9 جلسات علمية في منتدى التخطيط الحضري الثاني تحت عنوان "دور التخطيط الحضري في تحقيق رؤية المملكة 2030" والذي يقام تحت رعاية وزير الشؤون البلدية والقروية معالي المهندس عبداللطيف بن عبدالملك ال الشيخ، وتنظمه الوزارة بالتعاون مع موئل الأمم المتحدة خلال الفترة من 6 الى 8 صفر 1440 هـ والموافق 15 الى 17 أكتوبر 2018م وذلك بقاعة المؤتمرات بفندق كراون بلازا بالرياض.

ونوّه معالي الدكتور آل الشيخ بدور هذا المنتدى في توضيح أهمية التخطيط الحضري وتنمية الكوادر المؤهلة لتبني الأفكار والحلول المبتكرة والحديثة في التخطيط الحضري، مشيراً إلى رؤية المملكة 2030 المستندة على 3 محاور، تتمثل في وطن طموح، واقتصاد مزدهر، ومجتمع حيوي، مبيناً أن المنتدى يستقي أهميته من أهمية هذه المحاور التي تتحقق معها هذه الرؤية الطموحة.

وأوضح معاليه إلى أن المنتدى يهدف إلى توضيح الدور الجوهري الذي يلعبه تخطيط المدن للوصول إلى هذه المحاور، كذلك سيكون هذا المنتدى المكان الأنسب لعقد شراكات فاعلة بين شركات استشارية ومحلية ودولية مع المختصين من وزارة الشؤون البلدية والقروية والأمانات والبلديات والجهات الحكومية، بالإضافة الى مؤسسات المجتمع المدني، والمؤسسات الإقليمية والدولية العاملة في هذا المجال.

ويشارك في الدورة الثانية من المنتدى سيشارك بها أكثر من 40 متحدث ومتحدثة من 10 دول هي: المملكة العربية السعودية، الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، وفرنسا، بلجيكا، هولندا، وجنوب أفريقيا، أستراليا، ومصر، والإمارات العربية المتحدة.

وتناقش الجلسة الأولى "التوجهات الحديثة في التخطيط الحضري ودورها في تحقيق رؤية المملكة 2030" ويرأس الجلسة معالي المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، المستشار بالديوان الملكي، رئيس اللجان التنفيذية بهيئات تطوير المناطق، وتسلط الجلسة الضوء على التوجهات والممارسات الحديثة في التخطيط الحضري ودورها في تحقيق التنمية الحضرية المستدامة في ضوء التحديات الناشئة عن تجربة التنمية الحضرية في المملكة العربية السعودية، ومواكبة متطلبات رؤية المملكة 2030.

ويتحدث في الجلسة الأولى نخبة من الخبراء حول كيفية التخطيط لرفاه السكان وحيوية المكان، ودور المشاركة المجتمعية، بالإضافة الى الاعتبارات الحديثة في تصميم وتخطيط البيئة الحضرية.

وخصص المنتدى الجلسة الثانية للحوار بين أمناء المدن حول التحولات الحضرية في مدنهم والأبعاد المرتبطة بها ورؤيتهم للتحديات التي تواجهها مدنهم والفرص المتاحة للتغلب عليها وتحقيق التحولات الحضرية المنشودة.

وتعدّ هذه الجلسة فرصة للحاضرين للاستماع إلى أمناء مدنهم والحوار معهم وتبادل الأفكار واستعراض التجارب الناجحة لتعزيز ازدهار ورفاه المدن السعودية. ويشارك فيها كلا من معالي أمين الرياض المهندس طارق الفارس، ومعالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير، ومعالي أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد القويحص، وسعادة أمين منطقة الباحة الدكتور علي السواط، وسوف يدير الحوار سعادة الدكتور عبد الرحمن بن حسن ال الشيخ وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية لتخطيط المدن.

وينتظر أن يعقد عقب حلقة نقاش في نهاية الجلسة الثالثة، تتناول "دور الشباب في تطوير المدن"، وتهدف الى تأكيد الدور الهام للشباب في إدارة التحولات الحضرية المستدامة وإبراز أولويات الشباب في المدن، وإطلاق حوار بين جيل الشباب والأجهزة البلدية. وأخيرا إثارة النقاش، والدروس المستفادة لأفضل الممارسات في مجال انخراط الشباب في إدارة التنمية الحضرية في مناطق مختلفة من العالم، ويدير الحوار مدير موئل الأمم المتحدة بالمملكة الدكتور أيمن الحفناوي.

ويتضمن اليوم الثاني من المنتدى 4 جلسات يرأس أول جلسة معالي أمين محافظة جدة الأستاذ صالح بن علي التركي، أما الجلسة الثانية يترأسها معالي الدكتور فيصل بن حمد الصقير، الرئيس التنفيذي للمركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية، فيما سيرأس الجلسة الثالثة روبيرت لويس ليتنقتون رئيس وحدة الحوكمة والتشريعات الحضرية، بالموئل، وسيختم اليوم بجلسة عن احتياجات المرأة في البيئة الحضرية برئاسة الأستاذة جواهر السديري مديرة مركز النهضة للدراسات والأبحاث.

وسيشهد اليوم الأخير من المنتدى جلستين بعنوان بناء مدن مستدامة وجاذبة للعيش برئاسة سمو الأميرة هيفاء ال مقرن، الوكيل المساعد لشؤون التنمية المستدامة بوزارة الاقتصاد والتخطيط، واخر جلسات المؤتمر ستشهد حوار مع كلا من الخبير كليف هيج، الرئيس السابق للمعهد الملكي البريطاني لتخطيط المدن، والخبير ديفيد شو أستاذ التخطيط بجامعة ليفربول بالإضافة الى عميد كلية العمارة والتخطيط بجامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن أحمد الثابت، بالإضافة الى مدير عام الدراسات والأبحاث، بوزارة الشئون البلدية والقروية الدكتور خالد بن مطلق النفاعي، وستدير الحوار سعادة الدكتورة ندى بنت عبدالعزيز النافع عميد كلية التصاميم والفنون بجامعة الأميرة نورة.

يذكر أن المنتدى يصاحبه معرض متخصص حول التوجهات الحديثة للتخطيط الحضري وإدارة المدن وخدماتها. حيث تسعى وزارة الشؤون البلدية والقروية الى رفع تنافسية المدن السعودية برفع كفاءة الخدمات وتحسين سبل وطرق التخطيط الحضري وتنمية الكوادر المؤهلة لتبني الأفكار الحلول المبتكرة والحديثة للتخطيط وإدارة الخدمات البلدية وتنمية الأراضي. حيث يوجد بالمعرض 32 جناح عرض بمساحات متنوعة لجهات وهيئات حكومية وشركات محلية وعالمية في مجالات التخطيط الحضري والتقنية والنقل.

ويمكن للراغبين في حضور فعاليات المنتدى المشاركة والتسجيل عبر الموقع الإلكتروني: http://saudiurbanforum.net