السبت , مارس 25 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / الشؤون الصحية بجدة تصدر عقوبات علي مستشفى وضعت جثة طفل بالمخلفات

الشؤون الصحية بجدة تصدر عقوبات علي مستشفى وضعت جثة طفل بالمخلفات

أصدرت اللجنة المشكَّلة من الشؤون الصحية بجدة، ممثلة في إدارة شؤون القطاع الخاص، بياناً يوضح نتائج التحقيق في واقعة وضع جثة طفل وسط مخلفات بثلاجة موتى لمستشفى شهير غرب جدة قبل أسبوعَيْن.

وقال البيان إن نتائج التحقيقات التي قامت بها اللجنة التي تم تشكيلها من قِبل إدارة شؤون القطاع الخاص بصحة جدة لزيارة ثلاجة المستشفى المعني تفيد بأنه بعد العرض على سعادة مدير إدارة شؤون القطاع الخاص بصحة جدة الدكتور محمد حسن باجبير أفاد بأن اللجنة انتقلت لموقع المستشفى، واطلعت على موقع ثلاجة حفظ الموتى، واكتشفت أن طريقة حفظ الموتى غير صحيحة، وبها تجاوزات ومخالفات بما لا يتطابق مع الجودة الصحية الصحيحة في طرق الحفظ. وسجّلت اللجنة هذه الواقعة وعدد من المخالفات على المستشفى.

أما العقوبات التي سيتم توقيعها على المستشفى فأكد الدكتور باجبير أن لجنة المخالفات بصحة جدة ستقوم بعد دراسة الحالة بتوقيع العقوبات النظامية على المستشفى، التي ستكون ملزمة ورادعة من حيث تطبيق الغرامات المالية المناسبة، والتي تتناسب مع حجم المخالفات، وإلزام المستشفى بتطبيق معايير الجودة وتصحيح الوضع، وحفظ الوفيات وفق هذه المعايير، وبما يحفظ للموتى كرامتهم.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى شكوى المواطن صالح الشهري والد الطفل المتوفى أحمد، البالغ من العمر سنة وخمسة أشهر، قال فيها إنه فوجئ عند استلام جثة ابنه من داخل ثلاجة الموتى بالمستشفى، الذي يعتبر من أشهر المستشفيات في المنطقة، عند فتح (العين) الخاصة بالجثة بأنه لا يوجد سوى كراتين في بداية الأمر. وأضاف: قلت للمسؤول أين ابني؟ فأجابني “هنا فوق تلك الكراتين”. حينها جُن جنوني؛ كيف يعامَل الميت بهذه الطريقة، وبدلاً من إكرامه يضعونه وسط تلك الكراتين؟! وعند سؤالي لهم أجابوا بأنها أعضاء بشرية. ولم أجد من المدير المناوب سوى التبرير غير المقنع.