الخميس , مارس 23 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / شجاعة الجندي الحكمي تنقذ طفلة من الموت بجازان

شجاعة الجندي الحكمي تنقذ طفلة من الموت بجازان

قام مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر بن صالح الدويسي ومساعدائه العميد حزام الشهراني والعميد عوض القحطاني ورئيس الرقباء محمد شوك بزيارة الجندي أول عبدالرحمن عثمان حكمي الذي تعرض ﻹصابة أثناء قيامة بعمل بطولي وإنساني تمثل في إنقاذه طفلة من الغرق.

وتعود تفاصيل الحادثة التي جسد فيها الجندي أول حكمي هذا الموقف البطولي أثناء تأديته لمهامه الأمنية الميدانية بالكورنيش الشمالي بمدينة جازان حيث سمع صرخات استغاثة من أسرة كانت في نزهة بالكورنيش الشمالي بعد سقوط طفلتهم في البحر أثناء لهوها وغفلة أسرتها عنها، وعند مشاهدته للطفلة وتكاد أمواج البحر تخطف براءتها، هب الجندي أول الحكمي للقفز رغم تلاطم وشدت أمواج البحر التي تسببت في إصابته ببعض الكدمات والرضوض، إلا أنه تحامل على إصابته واستطاع إخراجها وإعادتها لذويها سالمة معافاة بفضل الله تعالى في موقف إنساني مؤثر، وقد ثمنت عائلة الطلفة وكثير من الحضور له هذا الموقف البطولي واﻹنساني مقدمين شكرهم الجزيل له، وقد استدعت الإصابات والرضوض التي أصيب بها نتيجة اصطدامه بالصخور الشاطئية نقله لمستشفى جازان العام لتلقي العلاج على أثرها.

وأوضح الناطق اﻹعلامي لشرطة منطقة جازان المقدم محمد الحربي أن مدير الشرطة اللواء ناصر الدويسي قام بزيارة الجندي أول عبدالرحمن الحكمي في منزله والاطمئنان على صحته ونقل تحيات صاحب السمو الملكي أمير منطقه جازان ومعالي مدير الأمن العام، مؤكدين أنه عمل بطولي وشهامة تجسد سمات رجل الأمن الواعي والمدرك لواجباته والحرص واليقظة.