السبت , أكتوبر 21 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / مدرب السد: الهلال تعرض للظلم امام سيدني في نهائي العام الماضي

مدرب السد: الهلال تعرض للظلم امام سيدني في نهائي العام الماضي

شدد المدرب حسين عموته المدير الفني لفريق السد القطري على أن فريق الهلال كان يستحق الفوز بالبطولة الآسيوية الماضية ضد ويسترن سيتي، ولكن الحكم الياباني نيشيمورا منعه من ذلك مفضلاً لعب دور الستة عشر من دوري أبطال آسيا أمام لخويا.

وقال عموته في تصريحات لبرنامج (كورة): ” المدرب العربي يملك ميزّة على المدرب الأجنبي نظير إلمامه بالأمور الدينية والعادات التقاليد والأمور الاجتماعية والمدربين بشكل عام لا يتمنون العمل في أندية تتخلى عنهم بكل سهولة وبالتالي لا تفضل العمل في دوري تلعب فيه تلك الفرق”.

وأضاف: “ظاهرة تغيير المدربين غير صحية في أي دوري وتغيير المدربين خلال الموسم دليل على خطأ عمل الإدارة التي اختارتهم وعلى كونها لم تختار وفق معايير محددة”.

بخصوص الفريق الذي يرغب بمواجهته بدور ال16 بالبطولة الآسيوية قال: “حقيقة أُفضّل ملاقاة لخويا في الدور المقبل لأنه في نفس الدولة وأسهّل لنا من ناحية التنقلات والسفر”.

وقال: “التحكيم السيء من الياباني نيشيمورا في النهائي تسبب في خسارة الهلال، وبالتالي أثر ذلك على حظوظ الروماني ريجي في مسيرته برفقة الهلال عقب ذلك ورحل عن الفريق ومن مصلحة أي فريق تطبيق النظام مع لاعبيه لتحقيق الانضباط مع مراعاة مصلحة الفريق وأعتقد أن المدرب سامي الجابر كان يستحق الحصول على الفرصة كاملة في الاستمرار مع الهلال لأنه قدّم مع الفريق مستويات مميزة خلال الموسم الماضي”.

بخصوص المنتخب السعودي، أردف: “خلال 18 عاماً تطورت الكره السعودية من ناحية البنية التحتية وموارد الأندية وعقود اللاعبين يصاحبها تفاوت في الأداء ولكن المنتخب السعودي عام 1994 كان الأفضل في تاريخ الكره السعودية وجودته كانت رائعة وأفضل بكثير من جودة لاعبي هذا الوقت وشخصياتهم أقوى وشخصية المنتخب السعودي حالياً مهزوزة بسبب تباين مستويات اللاعبين السعوديين الفنية”.

واختتم عموته تصريحاته قائلاً: “أنا متابع للدوري السعودي للمحترفين وأعرف أن حامل اللقب النصر تتنظره مواجهة مهمة أمام الهلال بالجولة المقبلة وينتظر وصيفه الأهلي نتيجتها وعودة الأهلي وتحقيق النصر للقب بالموسم الماضي دليل على أن إدارات الأنديه تعمل بجد لتطوير فرقها ورسالتي لجمهور اي فريق خاسر كل الفرق تخطئ لكن لا يعني ذلك عدم وجود عمل ودور الجماهير الحقيقي هو عدم احباط الفريق ولو كنت كمدرب فريق ينافس على ثلاث بطولات سأعمل على تحقيق البطوله الأقرب ولن التنازل عن بطولة لتحقيق أخرى”.