الخميس , مارس 23 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / الاتحاد والهلال زبائن “الانضباط” الدائمين

الاتحاد والهلال زبائن “الانضباط” الدائمين

بإصدار لجنة الانضباط باتحاد القدم السعودي عقوبتها على سالم الدوسري لاعب الهلال ومحمد الحميداني، الرئيس المكلف، والنادي بسبب حصول لاعبيه على 8 بطاقات في المباراة الأخيرة، بلغت العقوبات المالية الواقعة على النادي الأزرق 345 ألف ريال خلال الموسم الحالي.

وقص الهلاليون شريط العقوبات المحلية في الموسم الذي بدأ منتصف أغسطس الماضي. بـ100 ألف ريال، كانت ثمناً لإلقاء جماهيرهم العبوات الفارغة على ملعب المباراة التي جمعتهم بالاتحاد في جدة في ديسمبر الماضي، وانتهت بنتيجة سلبية.

وفي ذات الشهر، غرّمت اللجنة الروماني لورينتو ريجيكامب، مدرب الهلال السابق بـ25 ألفاً، وذلك بسبب عدم حضوره للمؤتمر الصحفي الذي أعقب خسارته الدورية من النصر.

وفي مارس، أوقفت اللجنة متعب المفرج، لاعب الهلال لدرجة الشباب بمبلغ 10 آلاف ريال وأخصائي العلاج إسلام ياسين بذات المبلغ، وناصر العويدان لاعب درجة الشباب بـ15 ألفاً.وفي مطلع الشهر الجاري، أوقفت اللجنة مبارك خالد، حارس ناشئي الهلال 4 مباريات، وغرمته 15 ألفاً.

وآسيوياً، غرمت لجنة الانضباط بالاتحاد القاري الهلال نهاية العام الماضي بـ24 ألف دولار أمريكي (90 ألف ريال سعودي)، 12 ألف منها بسبب سوء سلوك جمهوره أثناء مباراة السد، و3 آلاف بسبب سوء سلوك الجماهير أيضاً أمام العين الإماراتي، و6 آلاف دولار بسبب سوء الترتيبات الأمنية أمام ويسترن سيدني الأسترالي في إياب المباراة النهائية.

ويعتبر الاتحاد أكثر نادي دفع غرامات مالية للجنة الانضباط السعودية، حيث بلغ مجموع ما دفعه 580 ألف ريال حيث غرمته هذا الموسم 100 ألف ريال بعد شغب جماهيره في ملعب الملك عبدالله أمام العروبة، ومن ثم غرمته 150 ألف لذات السبب بعد مباراة الشباب، قبل أن ترتفع الغرامة إلى 225 ألفا بعد مباراة النصر، و15 ألفاً لإشراكه لاعباً موقوفاً في درجة الناشئين أمام الاتفاق.

وغرمت اللجنة إبراهيم البلوي، رئيس النادي 40 ألفا بعد مداخلته التلفزيونية الشهيرة عقب الخسارة أمام النصر، كما غرمت عبدالفتاح عسيري وعبدالرحيم جيزاوي بـ30 ألفاً لعدم حضورهما إلى منطقة المكس زون، و فواز القرني 20 ألفاً بعد حادثة البصق الشهيرة. ودفع النصراويون 180 ألفا هذاالموسم، ابتداءً من حسين عبدالغني الذي تم تغريمه 10 آلاف ريال بعد ما بدر منه في مباراة كأس السوبر أمام الشباب، ومروراً بالأمير فيصل بن تركي رئيس النادي الذي تم تغريمه 50 ألفاً بعد تصاريح إعلامية عقب مباراة الرائد في الدور الثاني، والمدرب الأورغوياني خورخي داسيلفا الذي أُوقف 4 مباريات وغُرِم 20 ألفاً، وتمت معاقبة النادي بعد مخالفة جماهيره في مباراة الأهلي بالدور الأول 100 ألف ريال.

أما الأهلي فقد بلغت غراماته 30 ألفاً، 15 منها بعد إشراكه لاعباً موقوفاً أمام القادسية في درجة الشباب، وغُرِم لاعبه أيمن الخليف بـ15 ألف ريال بسبب التلفظ على حكم مباراة فريقه أمام الاتحاد لدرجة الشباب.