الثلاثاء , مايو 30 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار حائل / أمين حائل يستنكر حادثة القديح ويعزي خادم الحرمين الشريفين

أمين حائل يستنكر حادثة القديح ويعزي خادم الحرمين الشريفين

استنكر أمين منطقة حائل المهندس إبراهيم بن سعيد أبو رأس، العمل الإجرامي البشجع، الذي استهدف المصلين في مسجد الإمام علي بن أبي طالب يوم الجمعة الماضي، في بلدة القديم بمحافظة القطيف، وخلف العديد من الشهداء والمصابين، من أجل  زعزعة الوحدة الوطنية، وزرع بذور الأنشقاق والفرقة والخلاف والكراهية بين أبناء الوطن الواحد، مشيراً إلى أن ما حدث لا يمت إلى الإسلام والدين بأي صلة، وأنه عمل يستنكره عقل المسلم العاقل المدرك العالم بالحلال والحرام.  رافعاً أحر التعازي وصادق المواساة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظة الله بوفاة شهداء مسجد الإمام علي بن أبي طالب ببلدة القديح بمحافظة القطيف، جراء التفجير الذي استهدف المصلين يوم الجمعة الماضية.

وقال أمين منطقة حائل نيابة عن ونفسي وأصالة عن زملائي رؤساء البلديات التابعة للأمانة والموظفين، نتقدم بصادق العزاء والمواساة لحكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو وولي ولي العهد ولذوي الشهداء ببلدة القديح وأهالي القطيف عامة في وفاة الشهداء، داعين المولى عز وجل ايتغمدهم بواسعة رحمته ويدخلهم فسيح جناته، وأن يضمد جروح المصابين ويعجل بشفائهم وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان وأن لله وأن إلية راجعون.