الثلاثاء , يوليو 25 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / القاعدة خسرت “حرية التنقل” في الساحل

القاعدة خسرت “حرية التنقل” في الساحل

خسر تنظيم “القاعدة في المغرب الإسلامي” حرية التنقل إثر قتل القوات الخاصة الفرنسية قياديين متشددين، حسب ما كشف رئيس أركان جيش البر الفرنسي، الخميس.

وقال الجنرال جان بيار بوسي لإذاعة “أوروبا1” الخاصة “تم إضعاف تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي بشكل دائم، كما أنه خسر حرية تنقله”.

وأضاف “في شريط الساحل والصحراء أحرزنا نقاطا كثيرة وما زلنا. اليوم مع جميع المعلومات الاستخبارية التي جمعناها بتنا قادرين على متابعة عمل التعطيل هذا”.

وأوضح الجنرال الفرنسي “إنها أنشطة عسكرية مميزة ترمي إلى جمع قوى القوات الخاصة وبيانات الاستخبارات، التي جمعت بطائرات بلا طيار، والمروحيات مع مسافات طويلة”.

وقبل أسبوع، أعلنت الحكومة الفرنسية مقتل عدة قياديين متشددين في الساحل، أبرزهم حمادة أغ حما، الملقب “عبد الكريم الطارقي”، وإبراهيم أن أناوالين الملقب “بانا”.