الثلاثاء , مارس 28 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / العفو الدولية: قتلى وجرحى في صنعاء بنيران المدافع المضادة للطائرات التي أطلقتها الميليشيات الحوثية

العفو الدولية: قتلى وجرحى في صنعاء بنيران المدافع المضادة للطائرات التي أطلقتها الميليشيات الحوثية

أكدت منظمة العفو الدولية أن عشرات القتلى والجرحى في صنعاء سقطوا جراء نيران المدافع المضادة للطائرات التي أطلقها عناصر من ميليشيات الحوثي وصالح، مبينةً أن ذلك يشكل انتهاكًا لقوانين الحرب.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن المنظمة قولها : إن أطباء مستشفيات صنعاء أكدوا أن المدافع المضادة للطائرات هي السبب في وقوع خسائر في الأرواح داخل صنعاء، حيث بلغ عدد المصابين خلال الشهر الأول من النزاع المسلح 1024 جريحًا وغالبيتهم من النساء والأطفال.

وأضافت ” أن 90 % من الجرحى الذي يتم إدخالهم إلى المستشفيات يتعرضون لإصابات مضادات الطيران التي تطلقها الميليشيات الحوثية وصالح، مشيرة عن سقوط ما يقارب 20 شخصًا بإصابات جراء مقذوفات مضادات للطيران قبيل الإعلان عن وقف إطلاق النار والإعلان عن الهدنة لمدة خمسة أيام”.

وقالت المنظمة في تقرير لها إن ميليشيات الحوثي وصالح تستخدم ذخائر مضادة للطيران التي تنفجر لدى اصطدامها بطائرة أو بالأرض عقب سقوطها كونها من الطراز المزود بصاعق التفجير الذي ينطلق بمجرد الاصطدام بجسم ما.

وأشارت أن ميليشيات الحوثي وصالح تسيء استخدام الذخائر التي تنفجر في الهواء والتي تسببت بمقتل المدنيين وعملت على تشويههم، مؤكدة أن ذلك يُعد مخالفًا لأحكام القانون الدولي.

وذكرت الوكالة أن منظمة العفو الدولية ناشدت ميليشيات الحوثي وصالح الامتناع عن استخدام ذخائر مضادات الطائرات المزودة بصاعق التفجير عند الاصطدام واتخاذ تدابير احتياطية لحماية المدنيين، كما تطالب الميليشيات الحوثية وصالح التحقيق في حالات تعرض المدنيين للأذى جراء نيران أسلحتها المضادة للطائرات وتعويض المتضررين لا سيما من خلال تغطية تكاليف العلاج وإصلاح الممتلكات المتضررة.