السبت , أكتوبر 21 2017
الرئيسية / الأخبار / محطات / الكشف عن أكبر حوت.. عاش في مصر قبل 40 مليون سنة

الكشف عن أكبر حوت.. عاش في مصر قبل 40 مليون سنة

أعلنت الحكومة المصرية الثلاثاء، عن كشف علمي جيولوجي جديد، اعتبرت أنه سيغير مجريات البحث العلمي في العالم، يتمثل في اكتشاف حفريات لأكبر حوت سار على وجه الأرض، قبل أكثر من 40 مليون سنة.

وقال وزير البيئة، خالد فهمي، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير التعليم العالي، السيد عبدالخالق، ومسؤولين حكوميين، إن الحوت الذي تم اكتشاف حفريات في منطقة “وادي الحيتان” بمحافظة الفيوم، جنوب غربي القاهرة، ينتمي إلى فصيلة “باسيوريوس.”

وأضاف أنه تم اكتشاف بقايا هيكلية لكائنات بحرية داخل حفريات الحوت، تم التعرف على أنواعها، ومها “سرطان البحر”، وسمكة “المنشار”، بالإضافة إلى بقايا حوت صغير تم افتراسه من الحوت المكتشف، مما يلقى الضوء على نوعية الغذاء لهذا الحوت.

وتابع فهمي، خلال المؤتمر الصحفي، الذي نقلته فضائية “النيل”، أن الكشف الجديد، الذي توصل إليه “فريق علمي وطني”، يعكس طبيعة الحياة البحرية والكائنات الموجودة داخل تلك المنطقة، في الحقبات الزمنية السحيقة، والتي تعود إلى حوالى 40 مليون سنة.

ولفت وزير البيئة إلى أنه تم أيضاً اكتشاف مجموعة هائلة من أسنان أسماك القرش، بجوار هيكل الحوت العملاق، مكونة طبقة رقيقة تغلف أجزاء منها بما يوضح تغذية هذه الأسماك على الحوت بعد نفوقه، ويعكس الأعداد الهائلة منها، والتي تواجدت بكثرة في تلك المنطقة.

يُذكر أن منطقة “وادي الحيتان”، والتي أعلنتها الحكومة المصرية محمية طبيعية، تشكل حلقة الوصل بين الحيتان كثدييات برية، كانت تعيش على اليابسة، قبل أن تتحور إلى ثدييات بحرية، بفعل إغراق مياه البحر للمنطقة التي كانت تعيش فيها، غربي نهر النيل في مصر.