الثلاثاء , سبتمبر 26 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / قمة جوهانسبيرغ.. رئيس زيمبابوي يشن هجوماً عنيفاً على أمريكا وبريطانيا

قمة جوهانسبيرغ.. رئيس زيمبابوي يشن هجوماً عنيفاً على أمريكا وبريطانيا

انطلقت مساء امس الأحد، قمة الاتحاد الأفريقي الـ 25 لرؤساء الدول والحكومات الأعضاء، في عاصمة جنوب أفريقيا، جوهانسبيرج.

وشن رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي رئيس جمهورية زيمبابوي “روبرت موجابي”، هجوماً هو الأعنف من نوعه على الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، متهماً الرئيسين الأمريكيين الأسبقين “جورج بوش” الأب، و”بوش” الابن، ورئيس الوزراء البريطاني الأسبق “توني بلير”، بقتل الرئيس العراقي الراحل “صدام حسين”، من أجل البترول، مضيفاً “إن ما فعلته أمريكا وبريطانيا في العراق، يشبه ما تفعلانه مع أفريقيا من الحصول على الذهب الأسود”، على حد تعبيره.

ورحب موجابي في كلمته بالرؤساء الأفارقة الجدد، وتحدث عن المرأة الأفريقية ونضالاتها، مشيراً أن “المرأة الأفريقية تحقق اليوم انتصاراتها على وباء إيبولا”، معتبراً في الوقت ذاته كلاً من رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي، نكوسازانا دلاميني زوما، ورئيسة ليبيريا، إلين جونسون سيرليف، “رمزاً للمرأة الأفريقية ونموذج أفريقيا في تمكين المرأة والنهوض بها”.

من جهته دعا الرئيس الفلسطيني “محمود عباس”، الرؤساء الأفارقة إلى مقاطعة المنتجات الإسرائيلية، وطالبهم بدعم القضية الفلسطينية سياسياً ودبلوماسياً، لتحقيق حقوق الشعب الفلسطيني في مطلبه بدولة فلسطينية مستقلة.

وقال عباس “نتابع بقلق بالرغم من بعد المسافات، ما يجري من أحداث في أفريقيا، ونأمل أن تحل قضايا القارة بحكمة”، كما دعا المجتمع الدولي لدعم أفريقيا والوقوف معها لتحقيق السلام وتعزيز التنمية.

وأعرب عباس عن تطلعات الشعب الفليسطيني لدعم قضيته، حتى يحصل على حقوقه ويقيم دولته المستقلة، فيما جدد تمسكه بخيار السلام، وأدان السلوك الإسرائيلي في فرض الواقع بقوة السلاح، وامتناعها عن السلام.

وأشاد عباس بعلاقات بلاده بدول أفريقيا، واصفاً إياها بـ “علاقات تاريخية وحاضرة ومستقبلية”، مشيراً أن دولة جنوب أفريقيا صاحبة النضال والتحرر والعنصرية، بحسب تعبيره.