الخميس , مارس 23 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / المقاتلون الأكراد “يسيطرون بالكامل” على مدينة تل أبيض شمال سوريا

المقاتلون الأكراد “يسيطرون بالكامل” على مدينة تل أبيض شمال سوريا

قال المقاتلون الأكراد إنهم سيطروا بالكامل على مدينة تل أبيض شمالي سوريا وطردوا تنظيم “الدولة الإسلامية” منها.

وأكد الزعيم الكردي الدكتور حسين خوجر لبي بي سي “مدينة تل أبيض الآن تحت السيطرة الكاملة لقوات حماية الشعب الكردية. سيطرنا على المدينة بعد قتال شرس وهجوم من جميع الجهات.”

وحول الأحوال المدينة قال خوجر “أنهت قوات حماية الشعب الكردية عملها داخل المدينة. وتكبد تنظيم الدولة الإسلامية الكثير من الخسائر، كما فر الكثيرون منهم قبل أن نسيطر على المدينة.”

وأضاف خوجر “ربما يكون هناك بعض مسلحي تنظيم الدولة في المنطقة لكن القتال توقف الآن.”

وحذر خوجر مما يكون قد بقي من التنظيم “خطط مسلحو التنظيم لزرع الكثير من الألغام الأرضية والمتفجرات.

المواطنون المدنيون الذين لا زالوا في المدينة بقوا في منازلهم في أمان. هذه مدينتهم ولابد أن يكونوا مطمئنين.”

وتعهد خوجر بمواصلة القتال ضد التنظيم “المدينة بالكامل تحت سيطرتنا وقد توقف القتال. وليعرف شعبنا أننا سنقوم بتطهير كل بقايا تنظيم الدولة في شمال سوريا.”

وأستمرت المعركة للسيطرة على المدينة عدة أيام وأرسل أكراد سوريا تعزيزات إلى المقاتلين من “وحدات حماية الشعب الكردية” لأن السيطرة على هذه المدينة تتيح التحكم في طريق الإمدادات المؤدي إلى مدينة الرقة التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم “الدولة الإسلامية”.

كما أن السيطرة على تل أبيض تتيح للأكراد ربط الجيوب التي يسيطرون عليها مع بعضها البعض على الحدود مع تركيا.

ويشارك أعضاء في الجيش السوري الحر في الهجمات على مسلحي تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وكان الكثيرون من سكان تل أبيض قد غادروها باتجاه الحدود التركية، وقد سمحت السلطات التركية لمئات من النازحين بعبور الحدود.

ونقل موفد بي بي سي عربي شهدي الكاشف عن مصادر كردية وأخرى تركية محلية إضافة لشهود قولهم إن عددا من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يقدر عددهم بعشرة مسلحين سلموا أنفسهم للجيش التركي.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إن المقاتلين الأكراد سيطروا على المدينة بشكل شبه كامل ماعدا بعض الجيوب القليلة.

وأضاف عبد الرحمن، إن نحو 40 عنصرا من تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا أثناء فرارهم من المدينة في غارات جوية شنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

ومضى رامي عبد الرحمن قائلا إن عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” سلموا أنفسهم إلى السلطات التركية.

لكنه أردف قائلا إن عناصر من التنظيم سلموا أنفسهم في السابق لكن السلطات التركية أفرجت عنهم لاحقا.

وكان مسلحو “الدولة الإسلامية” فجروا جسرين يربطان المدينة بمناطق أخرى في محاولة لوقف تقدم المقاتلين الأكراد.

وجاء تقدم المقاتلين الأكراد بدعم مجموعات مسلحة معارضة سورية والضربات الجوية التي تشنها قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

ويُذكر أن الضربات الجوية منعت مسلحي تنظيم “الدولة الإسلامية” من جلب الإمدادات من مدينة الرقة التي يسيطرون عليها.

وتقع تل الأبيض على بعد نحو 80 كيلومترا عن معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في الرقة.

805e977a-0c4c-4684-a6d1-929cd7459cd6 674342b0-2437-4807-868f-92a8364aad9d caa0887a-8f2f-4163-bc91-c035f38c578c