الخميس , مارس 30 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / لجنة الانضباط.. موسم حافل بالعقوبات ينتهي بالاستقالة​

لجنة الانضباط.. موسم حافل بالعقوبات ينتهي بالاستقالة​

مع إعلان رئيس لجنة الانضباط إبراهيم الربيش استقالته «التويترية»، من منصبه قائدا لأكثر لجان الاتحاد السعودي لكرة القدم جدلاً، أسدل الستار على أشد المواسم سخونة واحتجاجاً من أندية (دوري عبداللطيف جميل)، الذي حمل في طيّاته حزمة كبيرة من الغرامات المالية والعقوبات، والإبعاد في أكثر من مناسبة.

56 قراراً انضباطياً بالمجمل، وقعت على هذه الأندية من دون استثناء أو سلامة أي منهما من مقص الرقيب، لأسباب تتعلق بالسلوك المشين داخل الملعب أو رمي العبوات من قبل الجماهير، فضلاً عن الاحتجاجات الواسعة والمتتالية على الحكام والإساءة لهم عبر شواهد كثيرة من حين إلى آخر.

ويعد ناديا النصر والاتحاد الأكثر تعرضاً للعقوبات من قبل لجنة الانضباط بواقع 11 عقوبة، إذ افتتحت اللجنة موسمها بإصدار قرار على قائد النصر حسين عبدالغني على خلفية أحداث كأس السوبر الماضي أمام الشباب، فيما سجل الاتحاد مفارقة نادرة حين تصدر محبوه قائمة الأكثر حضوراً على أرضه في بطولة الدوري، إلا أن حضورهم كلّف خزينة النادي 475 ألف ريال بسبب عقوبات صادرة من قبل لجنة الانضباط.

واتفق الشباب والشعلة على تعرضهما للعقوبات خلال المواجهات التي تقام على أرضهما، فيما لم يتضرر لاعب في الفريق الأول بنجران من أي قرار انضباطي، بعد أن سجلت كل العقوبات على إدارة النادي وجهازه الفني.

وبحسب موقع احصائيات الدوري السعودي، اشتركت أربعة أندية دفعة واحدة في المركز الأكثر بعداً عن قرارات لجنة الانضباط وهي الأهلي والفتح، إضافة إلى هجر والرائد، الذين استقبلوا قراراً واحداً فقط، فيما يعد الأهلي النادي الوحيد الذي لم تتسبب أحداث مواجهاته في تلقيه أي قرار من قبل اللجنة، إذ المخالفة الوحيدة التي تلقاها كانت حسب المادة 2/37 الخاصة بترحيل عقوبة الطرد من مسابقة إلى أخرى.

وعلى صعيد المدربين، استقبل الآورغوياني خورخي دا سيلفا مدرب النصر إلى جانب الروماني تيتا فاليرو مدرب العروبة أقوى العقوبات بإيقافهما لأربع مباريات إلى جانب فرض غرامة مالية قدرها 20 ألف ريال، فيما اكتفت الانضباط بإيقاف مدرب هجر نيبوشا مباراة وحيدة، وتلقى منصب مساعد المدرب مخالفة وحيدة بين كافة أندية دوري جميل، وكانت لبيرم المختاري مساعد مدرب نادي الاتحاد.

وقدمت مصادر كشف حساب لموسمٍ استثنائي حظي بعدد من القرارات القويّة، التي تعالت معها أصوات الاحتجاج من قبل مسؤولي الأندية وفي أكثر من مناسبة خلاف العقوبات التي صدرت أمس بحق ناصر الشمراني.الصور