الأحد , مارس 26 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / الشباب يرفض عرض النصر لهزازي

الشباب يرفض عرض النصر لهزازي

رفضت إدارة نادي الشباب رسميا عرض نظيرتها في النصر الذي قدمته بشكل أول من أمس عبر خطاب بعثته إلى الإدارة الشبابية أفصحت خلاله عن رغبتها في شراء المتبقي من عقد اللاعب نايف هزازي بمبلغ 22 مليون ريال، تدفع على دفعة واحدة مباشرة عند توقيع على شراء العقد.

وكشفت مصادر أن الشباب سارع في الرد على الإدارة النصراوية لرغبتها في بقاء اللاعب في حال لم يكن المبلغ المقدم يتجاوز الـ30 مليون ريال، وهو المبلغ الذي وضعته إدارة النادي في حال عدم تجديد عقد اللاعب، وأشارت إلى أن اللاعب أفصح لرئيس الشباب الأمير خالد بن سعد وبعض أعضاء الشرف عن رغبته في خوض تجربة فنية جديدة بعد موسمين قضاهما مع الفريق، إذ ينتظر هزازي عروضا قوية من أندية خليجية وسعودية بعد بروزه في الموسمين الماضيين جعلتاه من بين الأسماء الأولى في خط الهجوم بالكرة السعودية.

وتسعى إدارة نادي الشباب إلى التعامل مع عقد هزازي كما تعاملت الإدارة السابقة مع عقد المهاجم ناصر الشمراني الذي وافقت على بيعه إلى نادي الهلال بمبلغ يصل إلى 28 مليون ريال دفعت على دفعات مجدولة كان آخرها 15 مليون ريال تسلمتها إدارة الأمير خالد بن سعد في يناير الماضي أسهمت في تسديد بعض المستحقات للاعبين وتدعيم الفريق بلاعبين جدد.

يذكر أن هزازي وصل إلى الشباب قادما من الاتحاد بعد أن اشترت الإدارة السابقة عقده بمبلغ يصل إلى 6 ملايين ريال بالإضافة إلى المستحقات المالية على الإدارة الشبابية لدى الاتحاديين، ويشكل راتبه المرتفع عائقا أمام الإدارة، إذ يتقاضى هزازي شهريا ما يفوق الـ500 ألف ريال.

وكانت الإدارة الشبابية برئاسة الأمير خالد بن سعد فتحت مفاوضات لتجديد عقد هزازي إلا أن اللاعب رفض ذلك في الوقت الحالي، ويخشى الشبابيون من بقاء اللاعب لموسم آخر ويشهد نزولا في مستواه، ما يسهم في انخفاض القيمة السوقية له.

وقد تشهد الفترة القادمة مستجدات في ملف نايف هزازي، خصوصا في ظل رغبة الإدارة النصراوية الملحة في التوقيع مع اللاعب وكذلك الدخول المحتمل للهلال في الصفقة بعد تقديم الإدارة النصراوية عرضا رسميا، خاصة أن إدارة نادي الهلال السابقة حاولت في أكثر من مرة مفاوضة الشباب بشأن اللاعب إلا أن إدارة الأخيرة رفضت ذلك.