الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / صحة عسير: مستشفى النماص قام بما يجب لـ “الطفل الملدوغ بالثعبان” وإرادة الله فوق كل شيء

صحة عسير: مستشفى النماص قام بما يجب لـ “الطفل الملدوغ بالثعبان” وإرادة الله فوق كل شيء

نفت صحة عسير ما أثير عبر مواقع التواصل الاجتماعي من التقصير في علاج طفل في مستشفى النماص العام نتيجة لعدم وجود مصل مضاد للدغات الثعابين، مما أدى لوفاته، مؤكدة أن المصل متوفر وأنه تم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة طبيًا.

وأوضح نائب الناطق الإعلامي بصحة عسير الأستاذ سعيد الأحمري ‏أن المصل المضاد للثعابين متوفر بقسم الطوارئ والصيدلية وبكميات ‏مناسبة في مستشفى النماص العام، ولا صحة لعدم توفره، وأن ما أثير عبر المواقع الإلكترونية من التسبب في وفاة الطفل نتيجة لعدم وجود المصل غير صحيح.

وأضاف الأحمري أن الطفل البالغ من العمر ١٠ سنوات الذي توفي في مستشفى النماص أول أمس وصل لطوارئ المستشفى في الساعة الحادية عشرة إلا ثلثا مساءً، حيث تم على الفور عمل الإسعافات الأولية له، وأخذ عينات من الدم وتركيب المحلول الملحي وأعطي المضادات اللازمة والمصل المضاد للدغات الثعابين بعد عمل اختبار الحساسية.

وأشار إلى أنه تم استدعاء أخصائي الأطفال الذي وجّه لنقل الطفل المصاب إلى العناية المركزة، حيث ساءت حالة الطفل بعدها، وقام الأطباء بعمل إنعاش قلبي له، لأكثر من ٣٠ دقيقة، لإنقاذ حياته، ولكن إرادة الله فوق كل شيء حيث لم يستجب القلب للإنعاش وتوفي الطفل الساعة الحادية عشرة والثلث من نفس الليلة .