الأحد , أكتوبر 22 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / أمير الرياض ينهي معاناة أهالي المزاحمية بعد 30 عاماً من التلوث البيئي

أمير الرياض ينهي معاناة أهالي المزاحمية بعد 30 عاماً من التلوث البيئي

أصدر أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر، قراراً بإغلاق مصنعين للطوب والجرانيت بمحافظة المزاحمية، لوجودهما في وسط الأحياء السكنية، منهياً بذلك معاناة المواطنين التي استمرت لنحو 30 عاماً، لتسبب المصنعين في تلوث البيئة المحيطة.

ووجه الأمير فيصل بن بندر، أمانة منطقة الرياض باتخاذ الإجراءات النظامية لإغلاق المصنعين، ليزاولا نشاطهما في الموقع البديل الذي تم تخصيصه لهما منذ 4 أعوام بعد استكمال الإجراءات النظامية المطلوبة لهذا الموقع.

وجاء في القرار الذي تم تسليم نسخة منه لهيئة مكافحة الفساد، أن المصنعين ماطلا في الانتقال للموقع البديل منذ عدة سنوات، كما أنهما يعملان بتراخيص منتهية، وفقاً لصحيفة “الوطن”.

ومن جهته، أبان رئيس المجلس البلدي بمحافظة المزاحمية عبدالكريم الشمالي، أن القرار سينهي معاناة الأهالي التي امتدت لـ30 عاماً بسبب الضوضاء والتلوث اللذين يحدثهما المصنعان، والحوادث المرورية التي تتسبب فيها الشاحنات والناقلات التي تتحرك داخل المدينة.