الثلاثاء , يوليو 25 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / تنظيم “الدولة الإسلامية” يرتكب مجزرة في “عين العرب” ويقتل 206 مدنيين بينهم عائلات بأكملها

تنظيم “الدولة الإسلامية” يرتكب مجزرة في “عين العرب” ويقتل 206 مدنيين بينهم عائلات بأكملها

تجاوز عدد المدنيين الذين قتلوا على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” في مدينة عين العرب/”كوباني” ومحيطها منذ الخميس المئتين، بحسب “المرصد السوري لحقوق الإنسان” السبت.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن “ارتفع عدد المدنيين الذين قتلهم التنظيم في كوباني ومحيطها منذ بدء هجومه الخميس إلى 206، بعد العثور على مزيد من الجثث اليوم”، مشيرا إلى أن معظم الجثث عليها آثار طلقات رصاص.

وقتل الضحايا “إعداما أو بقذائف التنظيم أو عن طريق قناصته” الذين تحصنوا في أبنية احتلها التنظيم ليومين قبل أن يطرده منها أو تقتل وحدات حماية الشعب الكردية عناصره داخلها.

وأضاف “تبين من التعرف على الجثث أن هناك عائلات بكاملها قتلت، الوالدان والأطفال”، مشيرا إلى أن معظم الجثث التي عثر عليها اليوم كانت في شرق المدينة. وعثر على الجثث مرمية هنا وهناك “في المنازل وعلى الطرق”، بحسب عبد الرحمن. وأشار إلى أن “عملية انتشال الجثث مستمرة”.

وبين القتلى 26 شخصا أعدمهم التنظيم في قرية برخ بوطان الواقعة جنوب كوباني والتي سيطر عليها الجهاديون الخميس لساعات قبل أن يطردوا منها.

دخول مقاتلو تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى عين العرب

شن التنظيم المتطرف هجوما مفاجئا فجر الخميس على كوباني وتمكن من دخولها بعد أن تنكر عناصره بلباس “وحدات حماية الشعب” وفصيل مقاتل عربي، وتمركز في نقاط عدة، متخذا من السكان “دروعا بشرية” و”رهائن”.

وتمكنت “وحدات حماية الشعب” من استعادة المباني التي احتلها التنظيم تدريجيا، ثم نجحت في إخراج عشرات المدنيين الذين كان يحتجزهم التنظيم فيها قبل تنفيذ عملية عسكرية لدخول آخر مركز لهم في جنوب المدينة اليوم.

وقتل في المعارك 16 عنصرا من وحدات حماية الشعب و”الأسايش” (قوات الأمن الكردية) و54 عنصرا من تنظيم “الدولة الإسلامية”، بحسب المرصد الذي يستند إلى شبكة واسعة من المندوبين والمصادر الطبية داخل سوريا.