علمت مصادر مطلعة في صندوق التنمية العقارية أنهم سيقدمون للبنوك كل ما يتعلق بمعلومات عن المواطنين الذين يرغبون في الحصول على القرض «المعجل» حيث لا يوجد أي تأخير في تقديم هذا القرض كما أن الموضوع اختياري لمن يرغب من المواطنين أو عليهم الانتظار للحصول على القرض من الصندوق وفق الأرقام التسلسلية، موضحا أن هذا القرض للتسهيل والتيسير على المواطنين في سرعة التشييد وهناك اجتماعات مع مؤسسة النقد لمناقشة موضوع الـ30% وهذه الاجتماع مستمرة لحين وضع حل لها أو سيتكفل الصندوق بدفعها للبنوك.

ومن جهة أخرى، يعقد مجلس إدارة صندوق التنمية العقارية يوم الخميس المقبل برئاسة وزير الإسكان لدراسة تمويل أصحاب الأراضي المخططة المعتمدة في المدن الرئيسية المستهدفة في مكة المكرمة، الرياض، جدة، الدمام وغيرها لتهيئة بنيتها التحتية في تلك المخططات من كهرباء، ومياه، وصرف صحي، وسفلتة وغيرها وفق شروط محددة.

وأوضح مسؤول في الصندوق أن الصندوق أسهم منذ إنشائه ولايزال بفضل الله ثم بتوجيه قادة هذا الوطن الكريم والدعم الذي يحظى به في تسهيل حصول المواطنين على السكن الملائم في مختلف مناطق المملكة ولايزال يواصل العمل من خلال مجلس إدارته بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية على المساهمة في توفير الأراضي السكنية في عدد من المدن ذات الكثافة السكانية التي تعاني شحا في الأراضي الملائمة للسكن.

وقال المسؤول إن دراسة موضوع تمويل أصحاب الأراضي المخططة المعتمدة في المدن الرئيسية المستهدفة من أجل تهيئة البنية التحتية في تلك المخططات وفق شروط محددة منها أن تكون مساحة كل قطعة من القطع السكنية في تلك المخططات لا تتجاوز 600م2، وتكون قابلة لقسمتها إلى قطعتين، وأن يلتزم مالك المخطط ببيعها على الخارطة تحت إشراف هيئة المقيمين المعتمدين، وبالأسعار التي تقدمها قبل بداية تنفيذ تلك الخدمات، وأن يكون ذلك التمويل قرضا حسنا لا تتجاوز مدته 10 سنوات، مبينا أنه بالإمكان أن ينسق في هذا الشأن مع البنوك على أن يكون الصندوق ضامنا للقرض المقدم لملاك المخططات وفي السياق ذاته يواصل معرض وزارة الأسكان مع الشراكة مع المطورين العقاريين في تقديم نماذج الوحدات السكنية بجدة والتي سيتم تشييدها على أرض الوزارة شمال المطار والتي ستضم 2400 وحدة سكنية مختلفة المساحات حيث ستقدم الوزارة القرض خمسمائة ألف ريال للمطورين على دفع وفق إنجاز التشييد وسيستغرق التنفيذ ثلاث سنوات، وهناك إقبال من قبل الراغبين للحصول على وحدة سكنية وفق الرسائل التي تصل للمستحقين.

وعلمت مصادر أن عددا من المطورين وقعوا عقودا مع المواطنين الراغبين في الحصول على مساكن في الأبراج التي سيتم تنفيذها والمكونة من خمسة طوابق، بواقع 4 شقق في كل طابق، ولم يلمحوا إلى العدد أثناء جولة «عكاظ» في المعرض أمس.