الثلاثاء , مايو 23 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / حرمان الأندية السعودية من المشاركة آسيويًا

حرمان الأندية السعودية من المشاركة آسيويًا

كشفت مصادر خاصة أن الأندية السعودية تواجه خطرًا حقيقيًا فيما يتعلق بإصدار رخص الأندية المحترفة من لجنة إصدار الرخص في الاتحاد السعودي لكرة القدم والتي تتيح لها المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا، وكشفت المصادر أن من أبرز العقبات التي تواجه الأندية هي الاشتراطات الصارمة الموضوعة من الاتحاد الآسيوي المتعلقة بالموظفين داخل الأندية، وأن معظمهم ليس من المتفرغين للعمل في الأندية، ومنهم من لا يحمل المؤهل الخاص بالوظيفية التي يديرها، وأن هذا الأمر يعد عائقًا كبيرًا أمام إصدار هذه الرخص، مشيرًا إلى أن الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير عبدالله بن مساعد يتابع عن كثب هذا الموضوع الذي قد يضر بمشاركة الأندية في بطولة دوري أبطال آسيا في العام المقبل إذا لم تنجح في حسم هذا الملف قبل يوم 30 أكتوبر، وكشف المصدر أن نادي الفتح يُعد في مقدمة الأندية بالإيفاء باشتراطات الاتحاد الآسيوي فيما إن الأندية الأخرى ومنها الكبيرة جماهيريًا عليها العديد من الملاحظات التي ينبغي عليها التحرك سريعًا لحلها لتجنب أي مشاكل قد تنجم عن التحرك المتأخر لحل الملاحظات التي عليها.