الجمعة , مارس 31 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / الجهات الأمنية في عسير تلاحق مكتب استقدام يستولي على أموال العملاء

الجهات الأمنية في عسير تلاحق مكتب استقدام يستولي على أموال العملاء

تلاحق الجهات الأمنية في منطقة عسير صاحب مكتب استقدام بمحافظة خميس مشيط لاذ بالهرب أخيرا بعد أن استولى على أموال عدد من العملاء منذ نحو عشرة أشهر، إذ طالب عدد من المتضررين أثناء تجمعهم أمام المكتب مساء أول من أمس بإعادة حقوقهم.

وأوضح المواطن سالم سلمان صالح، أن صاحب المكتب يعمل على اصطياد الزبائن من المكاتب الأخرى بحجة قدرته على إحضار العاملات في وقت وجيز، وبمواصفات عالية.

فيما أشار المواطن محمد عيد السبيعي، إلى أنه دفع مبلغ 29 ألف ريال لاستقدام عاملة منزلية ونقل كفالة، إلا أن صاحب المكتب أخذ يماطل ويسوف حتى لاذ بالهرب، مناشدا الجهات المعنية بسرعة القبض عليه ومن ثم إعادة الحقوق إلى أصحابها.

أما المواطن ناصر محمد عبدالله، فأكد أن صاحب المكتب تمكن خلال الأشهر الأخيرة من جمع مبالغ كبيرة من أكثر من 40 شخصا، فيما ألمح إلى موظفي المكتب بنقل كفالاتهم ومن ثم هرب وأغلق هاتف الجوال.

بدوره، أوضح المواطن عبدالله سعيد محمد، أنه دفع منذ ذي الحجة الماضي مبلغ عشرة آلاف ريال كدفعة أولى لاستقدام عاملة منزلية، وكان يراجع المكتب باستمرار، ولم يجد إلا الوعود تلو الوعود حتى اختفى صاحب المكتب ومعه المبلغ. كما أكد المواطن سلطان سعيد شايع أنه سلم صاحب المكتب في جمادى الأولى الماضي مبلغ 8 آلاف ريال لاستقدام عاملة منزلية إلا أنه فوجئ بإغلاق المكتب وهروب صاحبه.

إلى ذلك، أشار مصدر في لجنة الاستقدام بالغرفة التجارية الصناعية في أبها إلى أن كثيرا من المواطنين لا يفرقون بين مكاتب الخدمات العامة ومكاتب الاستقدام، إذ تعد الأخيرة مرخصة من قبل وزارة العمل ولها ضوابطها الخاصة بالاستقدام وحفظ حقوق طالبي الاستقدام، مشيرا إلى أن الوزارة تصدر بشكل دوري قوائم بأسماء ومواقع مكاتب الاستقدام المخولة بالاستقدام، ومن ثم يتعين التعامل معها دون غيرها.

من جهته، أوضح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة عسير العقيد عبدالله آل ظفران أمس، أن شرطة الشمالية في محافظة خميس مشيط تلقت شكوى من نحو 35 متضررا ممن تعاملوا مع المكتب، ويجري حاليا البحث عن صاحب المكتب، وبما يسهم في إعادة الحقوق إلى أصحابها.

سند القبض