الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / القوات الفلسطينية تعتقل عشرات من حركة حماس في الضفة الغربية

القوات الفلسطينية تعتقل عشرات من حركة حماس في الضفة الغربية

قالت حركة المقاومة الاسلامية حماس يوم الجمعة إن الاجهزة الامنية الفلسطينية اعتقلت عشرات من عناصرها ومؤيديها في الضفة الغربية المحتلة في أكبر حملة أمنية منذ عام 2007.

وأضافت الحركة على موقع تابع لها “شن جهاز الامن الوقائي والمخابرات مساء الخميس وفجر الجمعة حملة اعتقالات واسعة في صفوف أنصار حركة حماس.”

وأوضحت الحركة أن من بين المعتقلين قادة وطلبة جامعيون وأسرى محررون.

وقال المتحدث باسم الاجهزة الامنية الفلسطينية إن عشرات اعتقلوا.

وأضاف اللواء عدنان الضميري لرويترز “لا نعتبرها حملة.. هاي مسؤوليتنا الوطنية للحفاظ على السلم الأهلي والاستقرار الداخلي والحفاظ على أمن بلدنا من أي أيد عابثة تريد أن تجر مدننا وقرانا وفلسطين بالكامل الى الدمار.”

وأضاف “نحن لن نسمح لأحد تحت أي شعار كان أن يعمل هدنة في غزة وفوضى في الضفة.”

وأوضح الضميري أن من يتم اعتقالهم “إما للتحقيق أو الاستجواب أو تقديمهم للمحكمة بناء على أدلة ضدهم” هم من يقومون بتهديد “الاستقرار الامني الفلسطيني الداخلي ومحاولة جر المنطقة وجرنا الى مواجهات عسكرية لتدمير منطقتنا. هذا السبب الاساسي وراء كل ما نقوم به في هذه الفترة.”

وقال ” لا يعتقل أحد لأن له رأي سياسي أو تنظيم سياسي أو موقف سياسي ولكن لو كان الامر كذلك لاعتقل الالاف من انصار حماس.”

وقالت حركة حماس إن 108 من أعضائها اعتقلوا في مداهمات بعدة بلدات في الضفة. وأضافت أن المداهمات لها دوافع سياسية وجرت بالتنسيق مع إسرائيل.

وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس “هذه الممارسات من الأجهزة العميلة لن تكسر شوكة الحركة ولن تضعف المقاومة.” وطالب أبو زهري بالافراج الفوري عن أعضاء الحركة محذرا من عواقب هذه الاجراءات.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إنها ليست لديها معلومات عن الاعتقالات التي جرت بعد يومين من إعلان إسرائيل أنها اعتقلت نحو 40 من عناصر الحركة في الضفة الغربية في الأشهر القليلة الماضية واتهمتهم بالتخطيط لشن هجمات في إسرائيل.

وقالت حماس على موقع تابع لها على الانترنت إن حملة الاعتقالات “تأتي بعد الاتهامات التي وجهها الاحتلال للحركة بالوقوف خلف عمليات المقاومة بالضفة الغربية ومدينة القدس لتطال الحملة العشرات من أبناء وانصار حماس.”

وشهدت الاراضي الفلسطينية خلال الأسبوعين الأخيرين عمليات إطلاق نار على سيارات إسرائيلية قتل فيها إسرائيليون.

وقال جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي (شين بيت) يوم الاربعاء ان القوات الاسرائيلية اعتقلت عشرات من اعضاء حماس للاشتباه في تخطيطهم لشن هجمات ومحاولة بناء وجود للحركة في الضفة الغربية المحتلة.

وجاء اعلان شين بيت بعد اطلاق الرصاص على مستوطن يهودي يوم الاثنين وان لم يعلن اي فصيل المسؤولية عن قتله وقال مسؤولون اسرائيليون ان الهجوم يبدو فرديا.

وكثيرا ما تتهم حماس التي تسيطر على قطاع غزة بالسعي للسيطرة على الضفة الغربية التي تديرها السلطة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس.

ورغم التفاهم الذي تم التوصل اليه بين عباس وحماس العام الماضي لتشكيل حكومة توافق وطني فإن انعدام الثقة لا يزال قائما.