الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / أمانة المنطقة الشرقية سلمت وزارة الإسكان 23 مليون متر مربع خلال 5 سنوات

أمانة المنطقة الشرقية سلمت وزارة الإسكان 23 مليون متر مربع خلال 5 سنوات

كشف معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير أن الأمانة سلمت وزارة الإسكان 23 مليون متر مربع خلال الخمس سنوات الماضية، مؤكداً أن الأمانة بدأت في تطبيق إستراتيجية الاستثمار.

وأوضح المهندس الجبير خلال مشاركته في مجلس إدارة “عقال”، الذي أقيم مؤخرًا، بشاطئ الغروب بمحافظة الخبر، بحضور عدد من وكلاء الأمانة ورؤساء البلديات والإدارات أن الأمانة خصصت 211 قطعة أرض في مخطط (832)، لشباب وشابات الأعمال ، تتراوح مساحاتها بين 800 – 1000 متر مربع ، عادا أنها فرصة حقيقية للشباب وشابات الأعمال.

وأشار إلى أن وزارة الشؤون البلدية والقروية بدأت بمفهوم ودراسة إستراتيجية جديدة، من خلال توزيع استراتيجيات على جميع الأمانات في المملكة، حيث وقع الاختيار على أمانة المنطقة الشرقية بتطبيق إستراتيجية الاستثمار، مبينًا أن الأمانة تعتزم تحول مفهوم إستراتيجية الاستثمار من منظوم التحصيل إلى مفهوم مختلف، يتضمن مشروعات ذات طابع مهم لتخدم المجتمع بشكل نوعي.

وأكد أن دور الأمانة هو تهيئة الفرص لشباب وشابات الأعمال، بدعم من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، مشيرًا إلى أنه تم التنسيق مع غرفة الشرقية لوضع معايير دقيقة للشباب في الاستثمار، تفادياً لمنع تكرار ما حصل في بعض المواقع والمدن الصناعية.

وأفاد أن الأمانة تمنح المستثمر 6 أشهر بالفترة الأولى، للتأكد من جديته، مشيراً إلى أنه تم خلال الفترة الماضية احتكار بعض المواقع الاستثمارية ولم يتم استغلالها، نتج عنه حرمان رجال الأعمال والشباب الجادين من فرص الاستثمار فيها ، كما أن الأمانة لاتزال في بداية طريق الاستثمار، وسيتم خلال الفترة القادمة توقيع عقد مؤقت لمدة عام مع المستثمرين، بعد ذلك يتم توقيع عقود طويلة الأجل.

وأفاد أن أمانة المنطقة الشرقية سلمت 23 مليون متر مربع خلال الخمس سنوات الماضية لوزارة الإسكان، مبيناً أن دور الهيئة العليا بالمنطقة الشرقية سيكون دور مكمل، وستأخذ على عاتقها المشروعات الكبيرة لانجازها بسرعة وتخصيص ميزانية خاصة لها.

وأشار إلى أن أمانة المنطقة الشرقية قامت بوضع إستراتيجية للطرق على مدار 40 عامًا، حيث تم وضع التنبؤات المستقبلية ووضع شبكة خاصة للطرق يتم تقديمها، لتعطي جميع أنشطة الطرق المستقبلية على المدى القريب والبعيد.