الإثنين , مايو 29 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / ملاحقة متورطين في سرقة لوحات إرشادية

ملاحقة متورطين في سرقة لوحات إرشادية

تلاحق جهات الاختصاص في أمانة الأحساء متورطين في سرقة لوحات “إرشادية” حديدية، وذلك بعد تفكيكها من قواعدها واقتلاعها من مواقعها.

وأكد أمين الأحساء المهندس عادل الملحم لـ”الوطن” أن الأمانة رصدت أخيرا سرقة مجموعة من اللوحات الإرشادية من جوانب بعض الطرقات الرئيسة والفرعية، وترك قاعداتها الأرضية “فارغة” من العامود واللوحة الإرشادية، وجرى تكليف فريق من الأمانة للوقوف على محال الحديد والخردوات “السكراب” في المحافظة، التي يعتقد أنه يتم تداول بيعها أو تسويقها في مثل هذه المواقع، مناشدا الجميع إبلاغ الأمانة عن أي محاولة سرقة لوحات إرشادية في الشوارع، لافتا إلى أن المتابعة الميدانية من المسؤولين في الأمانة لاحظت أن عملية السرقة تتم من خلال مرحلتين بينهما فاصل زمني، إذ إنه في المرحلة الأولى يتم تفكيك اللوحات من قاعداتها، وفي الثانية يتم رفعها من مواقعها.

وفي سياق آخر، أبدى الملحم استياءه الشديد إزاء بعض التلفيات التي تتعرض لها الحدائق والمتنزهات في المحافظة التي آخرها حديقة عين أم السبعة في حي السلمانية الجنوبية، التي شهدت تلفيات في مواقعها خلال الشهر الأول من افتتاحها، وكذلك التلفيات التي تعرضت لها حديقتا النزهة وشمال المبرز، جراء تصرفات غير مسؤولة من البعض، والعبث بكبائن “الكهرباء”، ورمي المخلفات في غير مواقعها المخصصة لها، متسببة في إغلاق أنابيب الصرف الصحي، مهيبا بالجميع الحفاظ على هذه الحدائق والمتنزهات التي تعدّ متنفسا للجميع، لافتا إلى أن حديقة الإستاد الرياضي في جنوب الهفوف التي جرت إعادة افتتاحها أمس كان مقررا لها الافتتاح قبل ثلاثة أشهر إلا أنها تعرضت للتخريب والتلفيات أثناء أعمال الصيانة، وتولت الأمانة صيانتها مرة أخرى، وتقرر تأجيل افتتاحها إلى عيد الفطر الحالي.

من جهة أخرى، أكد الملحم السعي للتحول الإلكتروني الكامل والارتقاء بكل الخدمات الإلكترونية في إدارات وأقسام الأمانة، مبينا أن منظومة البلاغات الهاتفية 940 أسهمت في بناء شراكة مميزة بين الأمانة والمواطنين، لافتا إلى أن هناك توجها لتعميم التجربة “الإلكترونية” لأمانة الأحساء وتبادل الأنظمة مع الأمانات والبلديات في مناطق ومحافظات المملكة ودعم هذه المبادرة.

وأضاف أن هذه المنظومة تلقت أكثر من ٤٥ ألف بلاغ آلي منذ إطلاق هذا النظام الآلي قبل ثلاث سنوات.