الجمعة , سبتمبر 22 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / طالبة جامعة تبوك: أريد أمي ولا أريد طموحي

طالبة جامعة تبوك: أريد أمي ولا أريد طموحي

تحدثت الطالبة نور العمراني عن أمها الفقيدة بكلمات الأسى حزناً عليها بعد وفاتها في أروقة جامعة تبوك يوم الأربعاء الماضي، إثر أزمة قلبية أصابتها بعد رفض الجامعة قبول ابنتها بها.

وعبرت نور عن أسفها وحزنها الشديدين لوفاة أمها، وقالت إن مستقبلها الدراسي لم يعد يشغلها بقدر ما يهمها محاسبة المسؤولين عن وفاة والدتها، قائلة: “أريد أمي ولا أريد طموحي.. المهم أولاً حق أمي قبل كل شيء”.

وتقول الطالبة نور وفقاً لما نقلته “الرياض”، إنها أصبحت مكلفة بعبء رعاية أشقائها السبعة، بعد وفاة أمها، متسائلة كيف يمكن لها الجمع بين الانتظام في الدراسة في الوقت الذي ترعى فيه أشقاءها وشقيقاتها.