الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / اتجاه لمنع دخول الإبل المشاعر المقدسة لحماية الحجاج من «كورونا»

اتجاه لمنع دخول الإبل المشاعر المقدسة لحماية الحجاج من «كورونا»

علمت مصادر موثوقة أن هناك توجهاً قويا لحظر دخول وتواجد الإبل في المشاعر المقدسة خلال حج هذا العام، حرصاً على حماية ضيوف الرحمن والزوار من فيروس “كورونا”، وذلك بعد أن توصل المجلس الاستشاري المنبثق من مركز القيادة والتحكم في وزارة الصحة، إلى وجود ارتباط وثيق بين الإبل والحالات الأولية لكورونا، ولذلك رفع التوصية إلى الجهات المختصة بالتحوط وإبعاد الإبل على مناطق الحج والزيارة.

وأوضحت المصادر أن التقصي الذي قام بها المجلس الاستشاري كشف أن الإبل لها علاقة بالحالات الأولية لكورونا، وليس لها ارتباط بالتفشي الحادث الآن في بعض المستشفيات.

وإجابة عن سؤال ما إذا كانت توصية المجلس الاستشاري شملت عدم ذبح الإبل في المشاعر المقدسة، أشارت المصادر الى أن التوصية أكدت ضرورة أن تكون الجمال بعيدة عن الحجاج وعن مناطق الحج، وقال إن آراء بعض العلماء والمشايخ في وسائل الإعلام جاءت مؤيدة لتوجه المجلس الاستشاري، كونه محققاً للمصلحة، وحماية ضرورية لضيوف الرحمن.

إلى ذلك أكدت الدكتورة حنان بلخي، المديرة التنفيذية لإدارة الطب الوقائي ومكافحة العدوى في الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، عضو اللجنة العلمية الوطنية للأمراض المعدية بوزارة الصحة عضو الفريق الوطني لتقصي الوبائيات والأمراض المعدية أن الإبل من أهم مصادر “كورونا”، وقد ثبت علمياً ووبائياً أن 20% من الحالات الأولية لها ارتباط مباشر بالإبل، ولذلك تعمل وزارة الصحة، مع الجهات المعنية، لمنع وجود الإبل في مناطق الحج والزيارة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة، منعاً لأي حالات أولية وحفاظاً على سلامة الحجاج.

ونبهت د. بلخي مخالطي الإبل بضرورة الالتزام بمعايير الوقاية، واتخاذ الإجراءات اللازمة بعدم التعرض بالذات للإفرازات التنفسية للإبل، والتأكد من تعقيم اليدين بعد الاتصال بالإبل، ولبس الكمامات والقفازات، وفي حال ظهور أي أعراض معرضية على الإبل سرعة استشارة الطبيب البيطري، والعمل على معالجتها.

وحثت د. بلخي الحجاج على المحافظة على النظافة (نظافة اليدين والموقع)، والالتزام بأداب السعال والزكام.

يذكر ان المجلس الاستشاري يضم اعضاء من مختلف القطاعات الصحية المعنية ومن ممثلين لوزارة الزراعة.