الأحد , يوليو 23 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / «داعش» تتبنى الهجوم الانتحاري الذي أودى بضابطين عراقيين في الأنبار

«داعش» تتبنى الهجوم الانتحاري الذي أودى بضابطين عراقيين في الأنبار

تبنى داعش الهجوم الانتحاري الذي أودى الخميس بضابطين عراقيين كبيرين قرب مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، قائلا في بيان انه كان عبارة عن تفجير أربع عربات مفخخة وهجوم مسلح برشاشين ثقيلين.

وجاء في بيان يحمل توقيع “ولاية الأنبار” التابعة للتنظيم، وتداولته حسابات مؤيدة على موقع “تويتر”، “انطلق ستة من فرسان الشهادة (…) بأربع عجلات مفخخة ورشاشين (دوشكا) نحو المقر الرئيسي الذي تدار منه العمليات شمالي الرمادي (…) مما أدى لنسف المقر الرئيسي للمرتدين وهلاك العشرات من الضباط والجنود بينهم المرتد عبد الرحمن ابو رغيف معاون قائد عمليات الأنبار والمرتد سفين عبد المجيد قائد الفرقة العاشرة”.