الخميس , مايو 25 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / السعودي العنزي يُقتل بحلب وأبو تراب يُفجِّر نفسه في سامراء

السعودي العنزي يُقتل بحلب وأبو تراب يُفجِّر نفسه في سامراء

 لقي شابان سعوديان في مقتبل العمر مصرعهما خلال قتالهما إلى جانب تنظيم “داعش” حيث قتل الأول في اشتباكات مع الثوار السوريين في مدينة مارع السورية، بينما قتل الآخر بعملية انتحارية نفذها قرب مدينة سامراء العراقية.
وقالت مصادر مقربة من التنظيم في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن ماهر العنزي الملقب بـ”أبو سفيان الجزراوي” لقي مصرعه خلال اشتباكات مع الثوار السوريين في مدينة مارع السورية بريف حلب.
كما بثت حسابات “داعشية” على الإنترنت مقطع فيديو وفقا لموقع “عاجل” يظهر وصية القتيل “أبو تراب الجزراوي” قبل أن ينطلق لتنفيذ عملية انتحارية بثكنة للجيش العراقي في مدينة سامراء.
يُذكر أن اشتباكات عنيفة تدور بين قوات المعارضة السورية والثوار المدنيين من أبناء مدينة مارع من جهة، وبين تنظيم داعش الإرهابي الذي يحاول السيطرة على المدينة منذ عدة أيام.
وقال فصيل “الجبهة الشامية” إن مقاتليه تمكنوا من قتل 40 داعشيًا خلال ثلاثة أيام من الاشتباكات قرب مارع.