الأحد , مايو 28 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / الأخضر يواجه تيمور.. الوعد “الجوهرة” يا جمهور

الأخضر يواجه تيمور.. الوعد “الجوهرة” يا جمهور

يتطلع المنتخب السعودي في اختباره الأول بإشراف المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك إلى إضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده، وذلك عندما يستضيف تيمور الشرقية عند الساعة 8:40 من مساء اليوم الخميس على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى للتصفيات الآسيوية المزدوجة.

وتلعب الإمارات مضيفة كأس آسيا 2019 على أرضها مع ماليزيا في مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها. وتضم المجموعة أيضاً منتخب فلسطين الذي يرتاح في هذه الجولة.

تتصدر فلسطين الترتيب برصيد 3 نقاط من مباراتين، بفارق الأهداف أمام السعودية والإمارات بعد أن خاضتا مباراة واحدة فقط، ونقطة لتيمور الشرقية وماليزيا.

وعطفاً على الفوارق الفنية الكبيرة بين المنتخبين، فإن “الأخضر” السعودي الذي يلعب على أرضه وأمام جماهيره لن يبحث عن الفوز فحسب وإنما لتسجيل نتيجة كبيرة يتربع من خلالها على صدارة المجموعة الأولى، قبل المغادرة إلى ماليزيا لخوض ثالث مبارياته الثلاثاء المقبل.

وتعاقد الاتحاد السعودي قبل أسبوع مع المدرب فان مارفيك الذي قاد منتخب بلاده إلى المباراة النهائية لكأس العالم جنوب إفريقيا2010 قبل أن يخسر أمام نظيره الإسباني 0-1.

ويعد فان مارفيك المدرب الهولندي الخامس الذي سيقود الأخضر بعد ليو بينهاكر في 1994، ومارتن كوبمان في 2002، وواندرلي فاندرليم بين 2002 و2004، وفرانك رايكارد بين 2011 و2013.

وكان المنتخب السعودي استهل مشواره في التصفيات بفوز صعب على نظيره الفلسطيني 3-2، وسيكون تركيزه منصباً على حصد العلامة الكاملة وبحصيلة كبيرة من الأهداف التي سيكون لها دور في تحديد المتصدر في حالة تساوي منتخبين في عدد النقاط.

ورغم افتقاد السعودية لبعض لاعبيه بسبب الإصابة إلا أنه يملك ترسانة مهمة أمثال خالد شراحيلي وحسن معاذ وسلمان الفرج وتيسير الجاسم ويحيى الشهري ونايف هزازي ومحمد السهلاوي.

واستناداً إلى موقع المنتخب السعودي، فإن لقاء الخميس سيكون اللقاء رقم 101 له في تصفيات كأس العالم منذ بدايته فيها عام 1978، ففاز في 57 مباراة وخسر في 19 وتعادل في 25.

منتخب تيمور الشرقية تعادل في مباراته الأولى مع ماليزيا 1-1 ثم خسر أمام فلسطين 0-6، ويبرز في صفوف الفريق ديوجو سانتوس ورامون دي ليما وباولو مارتينز ونيفيس اميليو.