السبت , يوليو 22 2017
الرئيسية / الأخبار / طب وصحة / نتائج واعدة لعلاج إصابات النخاع الشوكي بالخلايا الجذعية

نتائج واعدة لعلاج إصابات النخاع الشوكي بالخلايا الجذعية

أظهرت دراسة صغيرة أجرتها شركة أسترياس بيوثيرابيتكس، أن علاج الخلايا الجذعية الرائد يمكن أن يحسن الحركة لدى مرضى أصيبوا بالشلل نتيجة إصابة في النخاع الشوكي.

وأعلنت الشركة عن نتائج واعدة لعلاج إصابات النخاع الشوكي باستخدام الخلايا الجذعية، وارتفعت أسهم الشركة 25% لتصل إلى 5.26 دولارات خلال بدء التعاملات.

وعقار “أي إس تي أو بي سي-1″ هو أول منتج مستخلص من بويضات ملقحة وتبلغ من العمر خمسة أيام فقط وليست جنينا بشرياً كاملاً يدخل مرحلة التجارب على البشر، ونجاح العقار ضروري لإثبات أن أبحاث الخلايا الجذعية يمكن أن تعالج أمراضاً مثل السرطان والشلل الرعاش وحالات صحية خطيرة مثل نقص المناعة والجلطات وإصابات النخاع الشوكي.

وأظهرت البيانات أن شدة الإصابة في النخاع الشوكي تراجعت لدى المريض الأول المشارك في الدراسة، كما تمكن مريضان آخران من استئناف برامج التأهيل فور حقنهما بالخلايا الجذعية.