الثلاثاء , مايو 23 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / إقامة حزام أمني في عدن ينفذه لواء سعودي وآخر إماراتي

إقامة حزام أمني في عدن ينفذه لواء سعودي وآخر إماراتي

كشف محافظ عدن، نايف البكري، عن إقامة حزام أمني على المدينة ينفذه لواء عسكري سعودي وآخر إماراتي، بكامل تجهيزاتهما العسكرية وذلك بسبب ضعف الأجهزة الأمنية التي ما تزال في طور التكوين، وبسبب انتشار ظاهرة الاغتيالات.

فدول التحالف العربي وفي مقدمتها السعودية والامارات التي لعبتا أدواراً كبيرة وفاعلة في تحرير عدن من الانقلابيين، تحرص اليوم على ترسيخ دعائم الأمن في هذه المدينة، والحيلولة دون الانزلاق نحو الفوضى.
مختصون يرون أن وجود لوائين يزيد قوامهما عن 6 كتائب وعدد أفرادهما يفوق 8 آلاف جندي هي رسالة قوية من قوات التحالف وتحديداً السعودية والإمارات، على دعمهما المطلق في إعادة الأمور إلى نصابها في عدن والمحافظات المحررة.

محافظ عدن قال إنه في طور تعزيز الحزام الداخلي للمدينة وضبط حركة الأمن في الأحياء والشوارع الرئيسية فإنه تم نشر نحو 400 ضابط وفرد من الشرطة، وعودة أكثر من 300 ضابط وعسكري للعمل الميداني في مراكز الشرطة.
كما خضع نحو 357 فرداً آخرين لدورة تدريبية للالتحاق بالأحهزة الأمنية، وتم نشر نحو 500 من الدفعة الأولى للمجندين في قطاع المرور.

المسؤول اليمني قال إن دول التحالف زودت الأجهزة الأمنية في المدينة بسيارات ودوريات للشرطة، وساهمت في تأهيل أقسام الشرطة وتنظيمها من جديد للعمل وفق نظام وآلية جديدة تهدف لإعادة ضبط الأمن في عدن وبقية المحافظات المحررة وهي مهمة بحسب المحافظ لا تقل أهمية عن عملية التحرير من الانقلابيين.