الرئيسية / الأخبار / أخبار حائل / عاملة فلبينية تحرض زميلاتها على الإضراب في مركز تأهيل حائل

عاملة فلبينية تحرض زميلاتها على الإضراب في مركز تأهيل حائل

 

تَدَخَّل فرع وزارة العمل بمنطقة حائل في قضية العاملة الفلبينية التي تواجه اتهامًا بتشجيع زميلاتها على الإضراب، وذلك عبر تسوية الحقوق المالية للعاملات في مركز التأهيل الشامل؛ عقب تأخير تسليمهن رواتب عدة أشهر وخصم رواتب بعضهن.

واجتمع فريق مختص من “عمل حائل” مع مسؤولي الشركة، وحقق في أسباب تأخر تسليم الرواتب، وتوجيه تسليم رواتبهم بشكلٍ عاجل وسريع.

ودعا مدير عام فرع وزارة العمل في منطقة حائل صالح الأحمري بمركز التأهيل الشامل وبقية القطاعات الحكومية بمنطقة حائل والتي ترتبط مع مشغلين من القطاع الخاص بمتابعة صرف المرتبات الشهرية للعاملين؛ لتنمية حقوقهم وواجباتهم في جميع المجالات.

وشدد الأحمري أن على أصحاب العمل أن يحافظوا على كرامة العاملين، وأن يعطوا حق العاملين لديهم وفق الأنظمة، مشيرا إلى أنه لا يجوز أن تزيد مدة إيقاف العامل عن العمل دون أجر لمدة خمسة أيام في شهر، وأن لا يوقع جزاء تأديبي على العامل إلا بعد إبلاغه كتابيًّا بما نُسب إليه، وألا يقتطع من مرتبه في الإنذار أو الغرامة ما لا يزيد على أجر يوم واحد.

وكانت مديرية الشؤون الاجتماعية بمنطقة حائل، أبعدت عاملة فلبينية، اتهمتها بتشجيع زميلاتها على الإضراب عن العمل الذي كانت أول من نفذه، احتجاجًا على عدم تسلمهن رواتب عدة أشهر من الشركة المشغلة في أحد مراكز التأهيل الشامل بمدينة حائل.