الثلاثاء , مايو 30 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / التحقيق في استمرار صرف عقار لمرضى الهيموفيليا بالمنطقة الشرقية

التحقيق في استمرار صرف عقار لمرضى الهيموفيليا بالمنطقة الشرقية

فتحت صحة الشرقية تحقيقا في استمرار صرف دواء «كوجينيت» الموقوف من قبلها لمرضى سيولة الدم «الهيموفيليا» في مستشفى القطيف المركزي، ووعدت باتخاذ الإجراء المناسب حيال ذلك .

وأوضح الناطق باسم صحة الشرقية أسعد سعود أن الجهة العلمية والرسمية والمشرعة لإدراج أو إيقاف الأدوية ضمن دليل الأدوية السعودية هي هيئة الغذاء والدواء السعودية، مؤكدا أن دواء كوجينيت المستخدم سابقا في علاج مرض الدم الوراثي الهيموفيليا، لم يعد متاحا في مستودعات التموين الطبي المركزية الواقعة تحت الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية.

وأكد أن التقنية الحديثة المستخدمة لإنتاج دواء مرض الدم الوراثي الهيموفيليا (المعروف علميا بالمعامل ثمانية) الموجود لدينا في مستودعات التموين الطبي ومستشفيات المنطقة، غير مشتق من الدم وخال من البلازما / ألبومين، ويمثل الجيل الثاني من علاج الهيموفيليا، مشيرا إلى أن تواريخ صلاحيته جيدة ويتوفر بالتراكيز 250 و1000 وحدة دولية ويتم صرفها لمستشفيات المنطقة حسب المتبع نظاما.

تصريف المخزوناتوقال مصدر مطلع لـ»مكة» (فضل عدم ذكر اسمه): إن سبب صرف هذا الدواء للمرضى هو وجود مخزون منه تم شراؤه في صفقة سابقة قبل إيقاف صحة الشرقية لشراء هذا النوع من الدواء، وأن من جلبوه لمستشفى القطيف المركزي، سواء بعلم أو دون علم من قبل إدارة الإمداد الطبي المسؤولة عن تموين مستشفيات صحة الشرقية بالأدوية، هدفوا إلى تصريفه قبل انتهاء تاريخ صلاحيته الذي يحل بعد 3 أشهر بدلا من إتلافه، كونه من الأدوية التي أوقفت الشؤون الصحية في المنطقة الشرقية استخدامها أخذا بالدراسات العديدة التي ربطته بتكوين أجسام مضادة في أجسام المرضى المعالجين به مما يجعل استمرار علاجهم به عديم الجدوى.