الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / “حقوق الإنسان” ب #مكة: مصابو الرافعة لم يسجلوا أيَّ شكوى

“حقوق الإنسان” ب #مكة: مصابو الرافعة لم يسجلوا أيَّ شكوى

كّد فرع الجمعية الوطنية بحقوق الإنسان في مكة المكرّمة، أنه لم يسجل أيَّ تقصيرٍ أو  شكوى من قِبل المرضى مُصابي سقوط رافعة الحرم والمنوّمين في المستشفيات.
وقال المشرف على الفرع بمنطقة مكة المكرّمة سليمان الزيداي؛ خلال زيارته وتفقده مُصابي الحادث في مستشفى الملك فيصل بالعاصمة المقدّسة، وبرفقة عضوا فرع الجمعية الدكتور محمد السهلي، ومحمد كلنتن، إن فريق الجمعية الوطنية زار هذا المستشفى العريق وقابل مديره والعاملين فيه، وزار عدداً من مُصابي حادث سقوط الرافعة.
وأضاف أن الفريق شاهد مدى الاهتمام والعناية التي يتلقاها المرضى من الطواقم الطبية، لافتاً إلى أن فريق الجمعية لم يلحظ أيَّ شكوى أو تقصيرٍ؛ حيث وجد انطباعاً وشكراً من جميع المرضى لما حظوا به من عنايةٍ خاصّة من حكومة المملكة العربية السعودية.
وقدّم الزايدي؛ شكره وتقديره لوزير الصحة المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، ولإدارة مستشفى الملك فيصل بالعاصمة المقدّسة، وللعاملين كافةً في المستشفى على جهودهم وحرصهم واهتمامهم بالمصابين وعلى الرعاية الصحية المُميزة.