الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / أول مذيع سعودي باللغة “الفارسية”: لم يسبق لي الذهاب لإيران.. وعملت مترجماً لنادي الهلال

أول مذيع سعودي باللغة “الفارسية”: لم يسبق لي الذهاب لإيران.. وعملت مترجماً لنادي الهلال

أكد عبدالله رجب الزهراني أول مذيع سعودي يتحدث اللغة الفارسية بطلاقة – والذي عُرف من خلال تقديمه للبرامج بالقناة السعودية الناطقة بالفارسية المؤقتة التي دشنها وزير الإعلام في موسم حج العام الحالي – أن إجادته للفارسية يعود الفضل فيها إلى والده وأساتذته، مشددا على أنه لم يسبق له الذهاب إلى إيران.

وقال الزهراني الذي حظي بإشادات واسعة في الوسط الإعلامي وبوسائل التواصل الاجتماعي لإتقانه الفارسية والكاريزما التي يمتلكها إنه التحق بكلية اللغات والترجمة ببرنامج اللغة الفارسية والترجمة بجامعة الملك سعود، وأمضى خمس سنوات في تعلم الفارسية.

ولفت إلى أن مصاعب عدة واجهته لعدم توفر المصادر أو الوسائل التعليمية اللازمة إلا أنها كانت تجربة ممتعة وجديدة، مبيناً أنه بفضل الله ثم بفضل جهود أساتذته ودعم والده تخطاها بنجاح.

وعما إن كان سبق له الذهاب إلى دولة إيران، قال الزهراني: “لم تتح لي الفرصة للذهاب إلى إيران إلا أن مستوى إتقاني للغة نابع من الطموح والإصرار بأن أتقن اللغة، حيث لاقيت استحسان أساتذتي وجميع من التقيت بهم من الإيرانيين”.

ولفت إلى مشاركته خلال مسيرته التعليمية في بعض الفعاليات والأنشطة، حيث عمل مترجماً لنادي الهلال خلال المؤتمرات الصحفية، وكذلك مترجماً في المعرض الزراعي الدولي، كما كان عضواً في المجلس الاستشاري الطلابي بالكلية، وعضو اللجنة الفرعية للحقوق الطلابية، ما ساهم في بناء شخصيته في مواجهة الجمهور.

وأوضح أنه يعمل الآن معيداً ببرنامج اللغة الفارسية في كلية اللغات والترجمة بجامعة الملك سعود بعد حصوله على درجة البكالوريوس للغة الفارسية بتقدير “ممتاز” مع مرتبة الشرف الأولى عام 2011م، كما حصل على المركز الأول في مسابقة الترجمة من برنامج اللغة الفارسية والترجمة.