كشفت جمعية السرطان السعودية، عن إصابة رجل واحد بسرطان الثدي كل شهرين في المملكة خلال السنوات الأخيرة، بما يعادل 1% من إجمالي الأورام عند الرجال في المملكة.

جاء ذلك خلال افتتاح حملة “الشرقية وردية 7” في محافظة الخبر، أول أمس الثلاثاء، والتي تنظمها جمعية السرطان السعودية بالتعاون مع بعض الجهات الحكومية والخاصة للاستفادة من الفعاليات التوعوية.

وأشارت الأمين العام للجمعية بالمنطقة الشرقية، الدكتورة حنان الجهيران، إلى أن معظم الرجال يجهلون احتمالية إصابتهم بسرطان الثدي، ويهملون الفحص عند إحساسهم بوجود ورم بموضع الثدي، وهو أمر يحتاج إلى التوعية، مضيفة بأن الأورام بدأت في السنوات الأخيرة تصيب الرجال والنساء في أعمار مبكرة نتيجة عامل الوراثة، وبعض الممارسات السلبية.