ذكرت صحيفة محلية، أن وزارة التعليم ألغت العمل بعقوبات غياب وتأخر المعلمين والمعلمات التي فرضتها في وقت سابق، والتي من بينها إلغاء طلب النقل، والحرمان من الترشيح للمواقع القيادية، والنقل التأديبي، والفصل والإبعاد عن مزاولة المهنة.

ونقلت المصادر عن مصدر مطلع، أن وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل، ألغى العمل بموجب تعميمين سابقين تضمنا العقوبات المذكورة، بعد تلقيه خطاباً من وزارة الخدمة المدنية يطالب بمراجعة العقوبات المفروضة، بما يتفق مع نظم ولوائح الخدمة المدنية وتأديب الموظفين،وفقا لصحيفة “مكة “.

وأضاف المصدر أن وزير التعليم، وجه كافة الإدارات التعليمية، بوقف العمل بالتعميمين السابقين، والالتزام بالقواعد المحددة من قبل وزارة الخدمة المدنية، وعدم التراخي في تطبيقها بحق المعلمين والمعلمات وغيرهم.