تمكنت ثلاث شركات بريطانية من تصنيع جهاز بمقدوره تجميد الطائرات الصغيرة التي تطير بلا طيار وشل حركتها في الجوّ، لمنعها من دخول المناطق الحساسة، كما يملك الجهاز القدرة على تدمير الطائرة بلا طيار في الجوّ.

ونقل موقع “بي بي سي” عن أحد مسؤولي شركة مراقبة الأنظمة ويدعى “بول تيلور”، أن الجهاز يعتمد على هوائي توجيهي للتدخل في الترددات الهوائية التي تستخدمها الشركات المصنعة للطائرات بلا طيار، ليصور الطائرة ويشل حركتها، فيعتقد مشغلها بأن بها عطلاً فيضطر لسحبها، وأن عملية التجميد تستغرق 25 ثانية فقط.

وأكد تيلور أن الجهاز جُرب في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا، فيما عرض الجيش الأمريكي نموذجاً لهذا الجهاز، ويجري تطوير الجهاز لاستخدامه في تدمير طائرات ذات حجم أكبر.

وتعرب سلطات الطيران الأمريكية عن قلقها المتزايد إزاء استخدام هواة لطائرات بلا طيار للاقتراب من المناطق الحساسة، حيث تتلقى الولايات المتحدة شهرياً 100 تقرير من طيارين شاهدوا طائرات بلا طيار تقترب مسافة 5 أميال منهم، لذلك وقعت الولايات المتحدة على تجربة هذا الجهاز الحديث.