الجمعة , أكتوبر 20 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / والد سعيد المولد يكشف الكثير بخصوص قضية نجله مع الاتحاد

والد سعيد المولد يكشف الكثير بخصوص قضية نجله مع الاتحاد

أقسم والد اللاعب السعودي سعيد المولد، بأن نجله لم يأخذ أي ريال أو سيارة من نادي الاتحاد، مؤكدا على أن صدور البطاقة الدولية المؤقتة لسعيد ظهور للحق وإنصاف لنجله بعد الحرب الكبيرة مع الدكتور عبدالله البرقان والاتحاد السعودي لكرة القدم.

وقال فواز المولد في تصريحات لقناة الكأس القطرية: “ابني سعيد وقع فعلاً عقداً مع نادي الاتحاد لكن قيمة العقد ورقة بـ 2 ريال فقط، وأقسم بالله بأن ابني سعيد لم يأخذ أي ريال أو سيارة من نادي الاتحاد مثلما تم تداوله في وسائل الإعلام والصحف عندما وقع للاتحاد السعودي ولذلك فهو لم يخدع الفريق”.

وأضاف: “وكيل الأعمال أخفى عنا العروض المقدمة وابني اكتشف خطأه بعد التوقيع للاتحاد بعد أن كان قد وقع لنادي الاتحاد فأختار عرض النادي البرتغالي فارنزي والاحتراف حق”.

وأشار: “رئيس النادي الأهلي السابق الأمير فهد بن خالد أخبرني بأنه بعد مباراة الخليج قدم عرض بستة ملايين ريال لمدة 3 سنوات للوكيل لكنه لم يبلغني لا أنا ولا اللاعب، وكان السبب في كل ما حدث “خطأ ” وكيل أعماله أحمد المزيني”.

وتابع: “هناك من عرض أموالاً أكبر لتحويل سعيد المولد من الاتحاد ورفضنا وتمسكنا بالاحتراف، فمثلاً رئيس نادي النصر عرض عليه 10 ملايين ريال لكنه رفض تغيير مبدأه بعد أن كان قد وقع لنادي الاتحاد وتلقى عروضا ( 15 ، 18 ) مليون ريال ولكن الاتحاد السعودي رفض حتى ولو كان العرض مئات الملايين من الريالات”.

وأردف: “المشكلة في القضية هي عدم وجود شرط جزائي في عقد اللاعب وهو ما سبب المشكلة، ورئيس لجنة الاحتراف الدكتور عبدالله البرقان خاض حربا ضروسا على ابني سعيد بمباركة من أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم بعدم إرساله البطاقة الدولية لنجلي”.

وختم فواز المولد تصريحاته، قائلاً: “صدور بطاقة سعيد ظهور للحق وانصاف لنا وحسبنا الله ونعم الوكيل وخافوا الله في اللاعبين، ولو لم يكن احتراف نجلي غير نظامي ما كانت أعلى سلطة رياضية ( فيفا ) أعطته البطاقة الدولية التي أخذها الآن ولعب من خلالها مع فريقه فارنزي”.