السبت , مارس 25 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / المكسيك تهزم أمريكا وتتأهل لكأس القارات

المكسيك تهزم أمريكا وتتأهل لكأس القارات

فازت المكسيك 3-2 على الولايات المتحدة بعد وقت إضافي لتحرز لقب كأس اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي (الكونكاكاف) وتنتزع بطاقة التأهل لكأس القارات لكرة القدم العام المقبل.وهذا أول فوز للمكسيك على المنتخب الأمريكي منذ نهائي الكأس الذهبية على الملعب ذاته في كاليفورنيا عام 2011.وبعد انتهاء الشوط الأول ثم الوقت الأصلي بالتعادل 1-1 تمكن المهاجم أوريبي بيرالتا من التقدم بهدف للمكسيك بتسديدة قوية بقدمه اليمنى بعد كرة عرضية من المدافع بول أجيلار في الدقيقة 96.وبدا أن المكسيك في طريقها إلى تحقيق الانتصار لكن بعد 12 دقيقة أدرك بوبي وود التعادل للولايات المتحدة.
وسجل أجيلار هدف الفوز للمكسيك في الدقيقة 118 بشكل رائع بتسديدة ساقطة بعد متابعة ركلة حرة.
وأنهى هذا الفوز سلسلة من ست مباريات للمكسيك بدون فوز على الولايات المتحدة بعد الخسارة ثلاث مرات والتعادل ثلاث مرات.
وستشارك المكسيك بذلك في كأس القارات 2017 المقرر إقامتها في روسيا بمشاركة ثمانية منتخبات وقبل إقامة نهائيات كأس العالم 2018.
وقال ريتشارد فيريتي مدرب المكسيك المؤقت في مؤتمر صحفي “أنا سعيد جدا بكل ما قدمه اللاعبون. حققنا هذه النتيجة بفضل ما قدموه.”
وأضاف المدرب الذي سيترك منصبه لخوان كارلوس أوسوريو بعد لقاء ودي أمام بنما يوم الثلاثاء “على مدار المباراة لمدة 120 دقيقة قدما ما نستحق عليه تسجيل الهدف الحاسم. لقد فزنا عن استحقاق.”
وحضر أعداد كبيرة من مشجعي المكسيك وسط أجواء احتفالية في الاستاد الذي يسع 93 ألف متفرج واستضاف نهائي كأس العالم 1994 وكانت ألوان علم المكسيك الأخضر والأبيض والأحمر حاضرة باستمرار.
وتقدم خافيير هرنانديز مهاجم مانشستر يونايتد وريال مدريد السابق بهدف مبكر للمكسيك في الدقيقة العاشرة بعدما تلقى تمريرة من بيرالتا الذي حصل على مساحة رائعة بعد تمريرة من راؤول خيمينيز.
لكن المنتخب الأمريكي أدرك التعادل سريعا بعد خمس دقائق عندما قابل جيف كاميرون كرة بضربة رأس في الرمرمى بعد ركلة حرة نفذها مايكل برادلي.
وشاب اللقاء بعد التوتر في الدقيقة 34 عندما تدخل بيرالتا بعنف ضد الحارس الأمريكي براد جوزان ليتلقى بطاقة صفراء بينما اشتبك عدد كبير من لاعبي الفريقين.
وبدأت المكسيك الشوط الثاني بقوة واحتسب لها ثلاث ركلات ركنية قبل أن يهدر هرنانديز فرصة سهلة في الدقيقة 59 بعدما تلقى تمريرة من خيمينيز.
وقال يورجن كلينسمان مدرب أمريكا “يكون من الصعب دائما تقبل الهزيمة خاصة بعد بذل الكثير من الجهد. هذا يعني أننا في حاجة للعمل بشكل أكبر.”
وأضاف مهاجم ومدرب منتخب ألمانيا السابق أنه أبلغ لاعبيه بضرورة رفع رؤوسهم عاليا بعد المجهود الكبير الذي بذلوه وأكد أنه من الجيد تعويض التأخر مرتين “لكن لسوء الحظ ذلك لم يكن كافيا”.