الرئيسية / الأخبار / أخبار حائل / جامعة حائل تشارك في المؤتمر الوطني للجودة

جامعة حائل تشارك في المؤتمر الوطني للجودة

شاركت جامعة حائل في المؤتمر الوطني الخامس للجودة بتنظيم من الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، تحت شعار “الجودة.. الخيار الاستراتيجي لتحقيق الاستدامة وتعزيز التنافسية” الأسبوع الماضي في العاصمة الرياض، ويهدف المؤتمر إلى تحقيق رؤية المملكة للجودة بحلول عام 2020م.

وأكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ رعاه الله ـ أن الجودة بمبادئها ومنهجياتها تنبع في الأساس من مبادئ ورؤى إسلامية عريقة ، وأن الدعوة إلى إتقان العمل وتجويده مطلب شرعي والارتقاء بجودة المنتجات والخدمات مطلب مهم لبناء الأرض وعمارتها ، ومن تأكيد على عزم المملكة على المضي قدماً في مسيرة التنمية المستدامة للارتقاء بجودة السلع والخدمات وكفاءة الأسواق ودعم نشاطات الإبداع والابتكار.

وانطلقت فعاليات المؤتمر بأربع ورش عمل تدريبية بدأت بورشة عمل لجامعة حائل توضح العلاقة التكاملية بين التحسين المستمر للعمليات والإبداع والابتكار، والتميز المؤسسي (المفاهيم والتطبيقات العملية) للبرفسور محمد عيشوني من كلية الهندسة بجامعة حائل تحدث خلالها عن رؤية الجهات الخبيرة في الجودة مثل الجمعية الأميركية للجودة، مضيفا بأن هناك علاقة تكاملية بين الجودة والإبداع والابتكار، وأن منهجيات الجودة وأدوات التحسين يمكن استعمالها من قبل المختصين في الجودة والممارسين لتقنياتها من أجل الرفع من المقدرة الإبداعية والابتكارية للمنظمات مما يساهم في عملية التحسين المستمر للجودة والأداء وتحقيق معايير التميز المؤسسي.

وبين عيشوني خلال الورشة العلاقة بين مفاهيم التحسين المستمر للعمليات، وعملية الإبداع والابتكار، وكذا عرض أدوات وتقنيات الجودة حسب التوصيف المعتمد من الجمعية الأميركية للجودة (الأدوات السبع الأساسية (2007) – الأدوات السبع للإدارة والتخطيط (2012) – أدوات الإبداع والابتكار (2014)، وعزز العرض بتطبيقات عملية من واقع العمليات الإنتاجية والخدمية في المنظمات الحكومية، الخدمات الصحية، التعليم، وغير ذلك من قطاعات الاعمال.002