الخميس , أكتوبر 19 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / بالارقام .. افضل واسوأ 10 مدربين في الدوري السعودي

بالارقام .. افضل واسوأ 10 مدربين في الدوري السعودي

مضت 4 جولات بالتمام والكمال من عمر الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم، ورسمت بعضاً من ملامح الموسم، الذي من المتوقع أن يشهد منافسة شرسة سواء على مستوى القمة أو القاع.

وكالعادة يواجه مدربو الدوري السعودي خطر الإقالة المفاجئة عطفاً على النتائج التي تحققها فرقهم، حيث أطاحت الإقالة المبكرة بكل من الجزائري عبد القادر عمراني مدرب الرائد، والأوروغوياني خورخي داسيلفا مدرب النصر، حيث أقيل الأول بعد الجولة الثانية، وأقيل الأخير بعد الجولة الرابعة.

ورغم أن الوقت لا يزال مبكراً للحكم على مدربي فرق الدوري الـ 14، إلا أن هناك مدربين أثبتوا كفاءاتهم في قيادة فرقهم في مقابل مدربين آخرين لم يحظوا برضا جماهيرهم أو يحققوا النتائج المرجوة.

ونستعرض معكم في التقرير التالي أفضل وأسوأ 5 مدربين بالدوري السعودي، قبل الجولة الخامسة التي ربما قد تشهد بداية جديدة لمدربين تضمنتهم قائمة الأسوأ، أو قد تشهد نهاية رحلتهم بالدوري السعودي للمحترفين.

1 – أفضل 5 مدربين

1 – جورجيوس دونيس “الهلال”

يأتي على رأس قائمة أفضل مدربي الجولات الأربع الماضية، اليوناني جورجيوس دونيس مدرب ال

هلال والذي نجح في الحصول على العلامة الكاملة لفريقه بالفوز في الجولات الأربعة لينفرد بالصدارة برصيد 12 نقطة.

ورغم الخروج الآسيوي، يحظى دونيس بدعم وثقة الجمهور الهلالي الذي رأى أن المدرب اليوناني أعاد للفريق قدراً كبيراً من هيبته المفقودة ونجح في تثبيت طريقة أداء متوازنة، ليكلل جهده مع الفريق بالفوز ببطولتي كأس خادم الحرمين الشريفين وكأس السوبر.

2 – كريستيان جروس “الأهلي”

على خطى الموسم الماضي يسير السويسري كريستيان جروس المدير الفني للأهلي، حيث حافظ على سجل الفريق الخالي من الهزائم لـ 38 مباراة متتالية بالدوري.

ورغم البداية المتعثرة للفريق في بداية الدوري بعد التعادل مع التعاون، إلا أن جروس استفاد من فترتي التوقف الأخيرتين ليقود الفريق لتحقيق 3 انتصارات متتالية آخرها على حساب النصر 4-2، ليعزز الفريق موقعه في المركز الثاني بفارق نقطتين فقط عن الهلال المتصدر.

3- الفارو جوتيريز “الشباب”

بهدوء وثقة كبيرة، يخطو الأوروغوياني الفارو جوتيريز خطوات ثابتة مع فريق الشباب، والذي قاده لحصد 10 نقاط بعد 3 جولات في المركز الثالث بفارق الأهداف عن الأهلي الثاني.

وأكد جوتيريز جدارته كمدرب قدير في أول اختبار صعب يخوضه منذ قدومه إلى الشباب هذا الموسم، بعدما نجح في الإطاحة بالنصر من كأس ولي العهد بعد الفوز عليه 1-صفر في ربع النهائي.

وينتظر أن يحقق جوتيريز وتشكيلته نتائج متميزة هذا الموسم خاصة وأن الفريق يخوض مبارياته دون ضغوط على العكس من الرباعي “الهلال والاهلي والاتحاد والنصر” والذين يواجهون ضغوطا جماهيرية أكبر ما يمنح الشباب أفضلية قد تمكنه من مزاحمة الكبار وتحسين صورته التي تراجعت في المواسم الأخيرة.

4- جوزيه جوميز “التعاون”

لا يختلف اثنان على كفاءة وحنكة البرتغالي جوزيه جوميز المدير الفني للتعاون، الذي بات محط اهتمام جماهير العديد من الأندية السعودي، حتى ان جماهير النصر طالبت إدارة ناديها بالتعاقد معه بعد إقالة داسيلفا.

وقاد جوميز منذ قدومه مطلع هذا العام فريق التعاون لتحقيق نتائج إيجابية بالدوري السعودي، بل ووصل الفريق معه إلى نصف كأس الملك الموسم الماضي قبل أن يخسر بصعوبة أمام النصر 1-2.

وبدأ جوميز الموسم مبكرا بمزاحمة الكبار ولولا هزيمته أمام الهلال في الجولة الرابعة – وهي الهزيمة الأولى له هذا الموسم – لتقدم الفريق أكثر في سلم الترتيب، علما بأنه كان ثالث الدوري قبل فترة التوقف الأخيرة.

5 – ناصيف البياوي “الفتح”

فرض التونسي الشاب ناصيف البياوي اسمه بقوة ضمن أفضل مدربي الدوري السعودي هذا الموسم حتى الآن، ليس فقط بفضل نتائجه مع الفريق، ولكن بعد نجاحه في تطوير أداء الفريق الذي تراجع مستواه في الموسمين الأخيرين بعد تتويجه التاريخي بلقب الدوري قبل 3 مواسم.

وجمع الفتح مع البياوي 5 نقاط من تعادلين وفوز وخسارة وحيدة كانت أمام الهلال المتصدر.

2 –  أسوأ 5 مدربين

 1 – خورخي داسيلفا “النصر”

لم تكن النتائج السلبية المختلفة التي حققها الأوروغوياني خورخي داسيلفا المدير الفني – المقال – للنصر، إلا لتضعه على قمة أسوأ مدربي الدوري السعودي 2015-2016 بعد جولته الرابعة.

وفقد النصر مع داسيلفا 7 نقاط كاملة في 4 مباريات فقط، بالتعادل في مباراتين والخسارة في مباراة وفوز وحيد.

وكانت هزيمة الفريق أمام الأهلي 2-4 بداية النهاية في علاقة داسيلفا بالنصر لتأتي مباراة الشباب بالكأس وتكتب كلمة النهاية في علاقة داسيلفا بحامل لقب الدوري السعودي.

2 – خوان رودريجيز “الوحدة”

بلا أي فوز وبهزمتين وتعادلين يقبع الوحدة العائد لدوري الأضواء في المركز الثاني عشر برصيد نقطتين فقط.

ولم يقدم الأوروغوياني خوان رودريجيز أوراق اعتماده حتى الآن مع الوحدة، الذي يعاني من أزمة مالية طاحنة ربما لو استمرت ستدفع بالفريق سريعاً نحو الهبوط، خاصة في ظل تراجع أداء الفريق.

3 – جميل بلقاسم “القادسية”

رغم البداية المثالية للفريق مع انطلاقة الدوري بالفوز على الفيصلي والتعادل أمام النصر، إلا أن القادسية سقط سقوطاً مدوياً في الجولة الثالثة بالخسارة أمام التعاون 1-5 أتبعها بخسارة كبيرة أيضا على ملعبه أمام الاتحاد( 1 – 3 ).

وبات التونسي جمال بلقاسم المدير الفني للفريق مطالباً بتحقيق الفوز في الجولة الخامسة على الرائد من أجل استعادة توازنه حيث أن أي هزيمة جديدة ربما قد تطيح به الفريق.

4 – فتحي الجبال “نجران”

يواجه فريق نجران ظروفاً صعبة حيث يقيم مبارياته بمكة بعيداً عن أرضه، وهو ما أثر سلباً على نتائج الفريق الذي يقبع في المركز قبل الأخير بنقطة واحدة.

ورغم استعانة الفريق بالمدرب التونسي المخضرم فتحي الجبال، إلا أن الأخير ما يزال عاجزاً عن تحقيق انطلاقة قوية للفريق، الذي سقط في 3 مباريات واكتفى بتعادل أمام الوحدة.

5 – لازلو بولوني “الاتحاد”

ربما يبدو وجود الروماني لازلو بولوني في قائمة الأسوأ بالدوري حتى الآن أمراً مستغرباً، خاصة وأن الفريق لم يخسر سوى مباراة واحدة وفاز في 3 مباريات ليحتل المركز الرابع بفارق 3 نقاط عن الهلال المتصدر.

ويأتي وجود بولوني في القائمة كونه حتى الآن ما يزال مثار انتقاد شديد من جماهير الاتحاد التي طالبت في أكثر من مناسبة بإقالته، وهو القرار الذي أشارت تقارير إلى أنه قرار ربما يتم اتخاذه على ضوء ما سيسفر عنه الكلاسيكو المرتقب بين الاتحاد والهلال الجمعة.