كشف رئيس اللجنة العقارية بغرفة الرياض حمد الشويعر، أن الرياض ستشهد بناء خمس مدن جديدة لإسكان المهندسين والعمال، مبيناً أن أغلبها يتركز في جنوب العاصمة.

وتوقع أن تشهد المملكة قيام مشاريع بمساحات كبيرة تتجاوز ما هو مطلوب في المنظومة العقارية، خاصة في قطاع الفنادق الذي سيشهد نمواً كبيراً مما يخلق منافسة قوية في معظم مناطق المملكة ومدنها الرئيسية.

وعزا الشويعر، ضعف نشاط بيع الوحدات السكنية إلى تطبيق أنظمة جديدة تتصل بالقروض العقارية، والتي اشترطت سداد دفعة أولى بنسبة 30 % من قيمة القرض، لافتاً إلى أن ذلك أدخل سوق العقار في ركود جزئي، وفقاً لصحيفة “الجزيرة”.

وأشار لأهمية خفض قيمة الدفعة الأولى لطالبي التمويل العقاري، مبينا أن ذلك من شأنه أن يسهم في تنشيط بيع الوحدات السكنية بما يجعل الطلب يفوق ما هو معروض بالسوق، لافتاً إلى أن حجم الطلب مستقر عند معدل 200 ألف وحدة سكنية ولم يتغير منذ نهاية 2014.