كشف المتحدث الرسمي باسم مكاتب الاستقدام، ماجد الهقاص، أن وزارة العمل فتحت الباب لاستقدام العمالة المنزلية من 3 دول دون توقيع اتفاقيات معها، وهي فيتنام والنيجر وجيبوتي، ما جعل الاستقدام من هذه الدول خاضعا لقبول أو رفض هذه الدول.

ووفقاً لصحيفة “الوطن”، فإن المركز الإعلامي لوزارة العمل أوضح أن جميع الدول الموجودة على نظام “ساند” المعني بشؤون العمالة المنزلية، هي الدول التي وقعت معها اتفاقيات ثنائية لتنظيم استقدام عمالتها المنزلية.

بدوره أشار عضو لجنة الاستقدام بغرفة الرياض، محمد آل طالب، إلى أن بعض الدول التي أبرمت معها اتفاقيات وما زالت في انتظار الاعتماد من برلماناتها، لا يوجد بها مكاتب لتصدير العمالة، الأمر الذي يعرض المواطن إلى الاتهام بالمتاجرة بالبشر عند ذهابه إلى هذه الدول لاستكمال إجراءات استقدام العمالة منها.