الثلاثاء , يناير 17 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / مسؤولون غربيون يرجحون أن سقوط الطائرة الروسية بسبب عبوة ناسفة زرعها “داعش”

مسؤولون غربيون يرجحون أن سقوط الطائرة الروسية بسبب عبوة ناسفة زرعها “داعش”

قال مسؤولون غربيون كبار، إنه من المرجح أن تكون الطائرة الروسية التي تحطمت في سيناء، سقطت بسبب عبوة ناسفة، زُرعت على متنها، مشيرين إلى أن ثمة احتمالات كبيرة أن يكون تنظيم “داعش” هو من يقف وراء ذلك.

وقال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند: “هناك احتمال كبير أن تحطم الطائرة الروسية كان بسبب زرع عبوة ناسفة على متنها، وهناك احتمال كبير أن داعش هو من أسقط الطائرة”.

من جهة أخرى، نقلت وكالة “أسوشيتدبرس” عن مسؤول أمريكي لم يكشف عن اسمه قوله، إن “أجهزة الاستخبارات الأمريكية استنتجت، بشكل مؤقت، أن تكون جماعة تابعة لتنظيم داعش في سيناء زرعت عبوة ناسفة على متن الطائرة”، غير أنه أكد أن أجهزة الاستخبارات لم تصل بعد إلى استنتاج نهائي بشأن الحادث.

إلى ذلك قال مصدر قضائي ضمن فريق التحقيق في حادث سقوط الطائرة الروسية، وفقاً لما نقلته صحيفة “المصري اليوم”، أن تفريغ الصندوق الأسود أظهر أن سبب سقوط الطائرة هو حدوث انفجار في المحرك، مبيناً أن التحقيقات لم تشر بعد إلى وجود شبهة إرهاب في الحادث، وأنه سيتضح لاحقاً إن كان تم استخدام مواد متفجرة في الحادث أم أنه ناتج عن خلل في ميكانيكا الطائرة.

وكانت طائرة ركاب روسية من طراز “إيرباص A321″، تحطمت يوم السبت الماضي في سيناء شمال شرق مصر، ما أسفر عن مقتل جميع مّن كانوا على متنها، وعددهم 224 شخصاً.