رفعت أمانة منطقة المدينة المنورة، الحظر عن ذبح الإبل، الذي كان مفروضاً منذ أواخر شهر ذي القعدة الماضي، تفادياً لتفشي متلازمة الشرق الأوسط التنفسية “كورونا”.

وقال وكيل أمين المنطقة سلامة اللهيبي، إنه تم السماح للمسالخ بمعاودة ذبح الإبل وفقاً لشروط محددة، من بينها حجز الإبل في “كرنتينة” المسلخ لمدة لا تقل عن 8 ساعات، وإخضاعها للفحص قبل الذبح، بالإضافة لإعدام الجهاز التنفسي والرأس.

ومن جهته، أوضح مدير إدارة المسالخ، محمد أبو الفرع، إنه منذ فك الحظر الأسبوع الماضي تقوم المسالخ بذبح نحو 25 من الإبل يومياً، وفقاً لصحيفة “عكاظ”.

وكانت وزارة الصحة، أصدرت قراراً قبل موسم الحج الماضي، يقضي بمنع ذبح الإبل في كل من مكة المكرمة، والمدينة المنورة خلال الموسم، وذلك بعد ارتفاع عدد وفيات “كورونا”.