الثلاثاء , يناير 17 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / وفاة أول طبيبة سعودية تخصصت في الطب النووي

وفاة أول طبيبة سعودية تخصصت في الطب النووي

توفيت أمس الطبيبة نائلة فاران (37 عاماً)، أول طبيبة سعودية تخصصت في مجال الطب النووي، الذي يعد أهم تخصصات الطب الحديث، وتعد فاران التي توفيت بعد معاناة طويلة مع المرض رائدة في مجال تكنولوجيا الطب النووي، وذلك وفقاً لما ذكرته صحيفة “الرياض”.

وكانت فاران التحقت بكلية العلوم الطبية ببرنامج صيفي بجامعة الملك سعود، ضمن برنامج نظمته شركة أرامكو حينها، وأنهت فترة تدريبها في تخصصها عام 2001 وتخرجت عام 2002، لتلتحق بالعمل بوحدة التصوير المتقدم في مركز الظهران التابع لـ”أرامكو”، ثم أهلتها كفاءتها في عام 2006م للانضمام إلى برنامج اعتماد إصدار شهادات الطب النووي بولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، وحصلت على شهادتها عام 2007.

وكان أطباء قد عملوا مع نائلة، أشادوا بتفوقها ومثابرتها وجديتها في العمل، وكانت قد قالت في مقابلة صحفية، إن حصولها على شهادة الاعتماد ليس نهاية طموحها، وإنما تطمح لتحقيق المزيد في مجال الطب النووي الذي يعد من أحدث أنواع التخصصات الطبية، وتسعى لتطوير وتحسين مهاراتها في مجال التصوير المقطعي بإطلاق الإلكترونات، وهو المستقبل في مجال الطب النووي.