أوضح الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الدكتور عبدالرحمن السند، أن وحدة مكافحة السحر والشعوذة ومدعي الرقية التابعة للهيئة، رصدت تجاوزات من رقاة شرعيين ضد نساء، وقبضت عليهم.

وأشار الدكتور السند، وفقاً لما نقلته صحيفة “مكة”، إلى أن الرئاسة خاطبت مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ بهذه التجاوزات، كاشفاً أن الرئاسة تدرس مع وزارة الداخلية ودار الإفتاء إيجاد تنظيم خاص لعمل الرقاة الشرعيين أو منعهم بشكل نهائي.

جاء ذلك على هامش تقديم رئيس الهيئة، ورقة عمل، خلال المؤتمر الدولي الأول لمكافحة الجرائم المعلوماتية، الذي نظمته جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض، يوم الخميس الماضي.

وأبان المسند أن رئاسة الهيئات، عقدت ورشة عمل الشهر الماضي خاصة بتجاوزات بعض الرقاة وانتهاكها للأعراض وابتزاز النساء، حيث خلُصت الورشة إلى توصيات منها أن يكون هناك تنظيم ولائحة لعملهم.